Sunday, 30 July 2017

بالفيديو: تلسكوب ناسا يلتقط أضخم الانفجارات الكونية




http://www.mohammedsuwaidi.com/mohammedsuwaidi_publications_indetail.php?articleid=888



بالفيديو: تلسكوب ناسا يلتقط أضخم الانفجارات الكونية
|| #مشاهدات_مختارة || #محمد_أحمد_السويدي
استطاع فريق تلسكوب فيرمي الفضائي لأشعة غاما التابع لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا، رصد تفاصيل غير مسبوقة لأقوى أنواع الانفجارات الكونية في يونيو/ حزيران من العام الماضي عندما انهار نجم ميت إلى ثقب أسود.تم التقاط الضوء الناتج عن الانفجار بواسطة تلسكوب شاركت في تطويره جامعة باث البريطانية. وتساعد هذه النتائج على كشف الخلافات حول أصل الثقوب السوداء.
Bbc.com/news





Saturday, 29 July 2017

زوربا الإغريقي

video


http://www.mohammedsuwaidi.com/mohammedsuwaidi_publications_indetail.php?articleid=887



"زوربا الإغريقي"
|| #محمد_أحمد_السويدي || #مناسبات_وأحداث
هذه واحدة من أجمل الروايات التي قرأتها مراراً للروائي اليوناني "نيكوس كازنتزاكس" ( 1883-1957)، وهي ضمن مشروعنا 101 كتاب، ولقد حوّلت إلى فيلم بنفس الاسم عام 1964م، من إخراج "مايكل كوكايانوس"، وتمثيل "انتوني كوين" (1915-2001) في أجمل أدواره السينمائية، والممثلة القديرة "أيرين باباس"، وكتب موسيقى الفيلم الذائعة الصيت الموسيقار "ميكيس ثيودوراتي (ولد July 29 1925)، والقصة تروي حكاية شاب في مقتبل العمر قرأ الكثير من الكتب حتى كان رفاقه يلقبونه بدودة الكتب. وأصبح لديه كم رهيب من المعرفة التي تصور أنه يمكنه أن يواجه العالم بها، أما البطل الثانى "زوربا" وهو محور الرواية فهو رجل في الستين من عمره ولكنه يملك قلب شابٍ جامح مغامر وجرئ ومشبع بخبرات الحياة.
يلتقي البطلان عندما يريد الشاب أن يفتتح مشروعاً تجارياً خاصاً به فيصادف زوربا، وينبهر بشخصيته، ويشاركه في المشروع ولكنه لا يستفيد من زوربا في مجال العمل بل يستفيد منه في التشرب من خبرات حياته. 
ولقد أقمنا في (المجمع الثقافي) في أبوظبي، أسبوعًا ناجحًا للروائي اليوناني بالتعاون مع السفارة اليونانية تمّ فيه نقل محتويات متحف الكاتب من #كريت إلى #أبوظبي في اوائل عام 2000م، ويسعدني في مناسبة اقتراب العقد السابع من رحيل الكاتب إهداءكم هذه الرقصة الخالدة بين الممثل "انتوني كوين" والموسيقار "ثيودوراتيس" في ميونخ 1995، أرجو أن تستمتعوا بمشاهدتها.

Friday, 28 July 2017

الذِّراع أو المِرزَم 29 يوليو - 10 أغسطس




http://www.electronicvillage.org/mohammedsuwaidi_publications_indetail.php?articleid=886

الذِّراع أو المِرزَم: 29 تموز (يوليو) – 10 آب (أغسطس)
|| #محمد_أحمد_السويدي || #منازل_القمر
ندعوكم للتعرف على هذة المنزلة من مشروعنا #منازل_القمر والذي يعرض للتقويم الشمسي عند العرب، الذي اعتمد عليه أجدادنا حتى وقت قريب. وهو جزء من كتاب يصدر قريباً يحمل ذات العنوان "منازل القمر"
#محمد_أحمد_السويدي
تعريف
"الذِّراع" ويسمَّى "المِرْزَم"، وهو المنزلة الخامسة من منازل فصل الصيف، وسابع المنازل الشَّاميَّة وطالعه في التاسع والعشرين من تموز (يوليو)، ومدَّته ثلاثة عشر يومًا. 
والذِّراع عند العرب هي ذراع الأسد المقبوضة، وللأسد ذراعان مقبوضة ومبسوطة، المقبوضة منهما هي اليسرى، وهي الجنوبية، وبها ينزلُ القمرُ وسُميت مقبوضة لتقدم الأخرى عليها، والمبسوطة منهما هي اليمنى وهي الشمالية. وأحد كوكبي الذِّراع المقبوضة هي الشِّعرى الغُمَيْصاء، وهي تقابل الشِّعرى العبور، والمجرَّة بينهما. ويقال للكوكب الأحمر شمالي "الغُمَيْصاء"، "المِرْزَم"، أو "مِرْزَم الذِّراع" لأنَّ هناك مرزمان هذا أحدهما، والآخر مرزم الجوزاء (الهقعة عند العرب). قال المُثَقَّبُ العبدي:أولهما مِرْزَم
وَأَعقَبَ نَوءَ المِرزَمَينِ بِغُبرَةٍ وَقَطرٍ قَلِيلِ الماءِ بِاللَيلِ بارِدِ
وقال ابن هرمة:
وكأن مرزمها على آثارها فحل على آثار شول هادر
العلوم الحديثة
في العلوم الفلكية الحديثة، وما أظهرته المراصد والتلسكوبات، يقع نجم "المِرْزَم" (Murzam Al Gomeisa) في كوكبة "الكلب الأصغر" (Canis Minor)، وهو نجم أبيض يضرب إلى الزُّرْقة، في كوكبة الكلب الأصغر، وقدره الظاهري 2.9، وزمرته الطَّيفيَّة B7 V، أمَّا قدره المطلق فيبلغ 1.1-؛ أي 230 ضعف تألُّق الشَّمس. وتبلغ كتلته 3.5 ضعف كتلة "الشَّمس"، وحرارة سطحه 11777 درجة مئويَّة (درجة حرارة "الشَّمس" هي 5500 مئويَّة)، ويبعد 162 سنة ضوئيَّة عن الأرض، ويدور نجم "المِرْزَم" حول نفسه مرَّة كل يوم، ولا تزال طاقته تتولَّد من احتراق "الهيدروجين" في مركزه، وتحيط به أطواق من الغاز الذي تتغيَّر كثافته من حين إلى آخر. وأمَّا الشِّعرى الشَّاميَّة (Procyon) وتسمَّى الغُمَيْصاء، وهي ألمع نجوم كوكبة الكلب الأصغر، وسابع ألمع النجوم في سمائنا الليليَّة، فتبعد إحدى عشرة سنة ضوئيَّة عن الأرض.
المظاهر الطبيعية
من تجليات "المِرْزَم" حال طلوعه على المناخ والطبيعة عمومًا، استمرار اشتداد الحر، ونشاط رياح السَّموم اللاهبة. 
يستمرُّ في "الذِّراع" هبوب "البوارح"، وهي الرِّياح الشَّمالية الغربية المحمَّلة بالغبار، والأتربة. وفيه أيضًا موسم السرايات (وهي تلك السُّحب السَّريعة التشكُّل نهارًا والتي تمطر ليلًا)، وهي أمطار الربيع الغزيرة لذلك فنوءه محمود، والمطر فيه غزير. 
فيه أوان استخراج اللؤلؤ، ونضج الرُّمان والفاكهة والخضار الصيفيَّة، كالبطيخ، والشَّمَّام، والذُّرة الصَّفراء، والقِثَّاء، والخيار، والملوخية، والجرجير، والقرع، والباذنجان، والكوسا، والبصل، والفلفل، والثُّوم، والباميا، والطماطم، والملفوف، وزهرة القرنبيط، والسُّمسم، ويكثر ليمون أبو زهيرة، كما يكثر الرطب حتَّى قيل: "إذا طلع المِرْزَم، يملأ ما فوق المحزم"، أي يملأ ما فوق الحزام من باكورة الرُّطب. 
وتُزرع في منزلة "الذِّراع" فسائل النخيل، ويُنصح فيه المزارعون بكثرة سقي المزروعات، مع تقصير فترات الرَّيِّ وعدم الإسراف. كما تكثر فيه الأفاعي، وفيه تهاجر الطيور الصغيرة، كطيور الخواضير، والقُمْرِي، عائدة إلى موطنها الذي هاجرت منه. و يحمد فيه الفَصْد، ويُستحبُّ فيه عرض الأفراس على الأحصنة.
وفي "الإمارات" يزهر طيف من النباتات في منزلة "الذِّراع" منها: "شوك الضَّب" ذو البذور المطهِّرة، و"الحَبْن" (الدِّفلى) المختلف الألوان، و"الأشخَر"، و"المرخ" الذي إذا حُكَّتْ غصونه اشتعل، و"الصفير"، و"الخرز"، و"الحنظل" الذي نَقَفَهُ (شقَّه) في ما مضى امرؤ القيس، و"العشرج" الذي لا يُسْمِنُ ولا يغني من جوع، و"اللثب"، والعوسج" الذي نودي موسى عليه السلام من جوفه، و"الطقيق" ذو النيكوتين السَّام، وغيرها. 
تقول العرب: "إذا طلعت الشِّعرى، نشف الثرى، وأجنَّ الصَّرى، وجعل صاحب النخل يرى". وفي السِّياق نفسه، قالت العرب : "إذا رأيتَ الشِّعريينِ يحوزهما الليل، فهناك لا يجد القرُّ مزيدًا. وإذا رأيتهما يحوزهما النهار، فهناك لا يجد الحرُّ مزيدا".
وتقول أيضًا: "مُطِرْنَا بالشِّعريَيْنِ، وبنوءِ الشِّعريينِ". والعرب تفعل ذلك كثيرًا. ومثله في القرآن، قال الله عزَّ وجل: ]مَرجَ البحرينِ يَلتقيان] (الرحمن، 19). ثم قال: ]يخرج منهما اللؤلؤُ والمَرجانُ[ (الرحمن، 22). وإنما يخرج اللؤلؤ والمرجان من الماء المالح، لا من الماء العذب. وقال: ]وهو الذي مَرجَ البحرينِ هذا عَذْبٌ فُراتٌ وهذا مِلْحٌ أجاج[ (الفرقان، 53). ثم قال: ]ومِن كُلٍّ تأكلون لحمًا طَريّا وتستخرجون حِليةً تَلبَسونها[ (فاطر، 12). والحلية تستخرج من أحدهما. وهذا كما يقال في الكلام: "هذه تَمْرةُ نخلِنا"، أي من نخلة واحدة منها. وهكذا نَسَبَ بِشر بن أبي حازم النوء إلى "الشِّعريَيْنِ" معًا.
واعتقدت العرب أنَّ الزَّواج في الذِّراع جيِّد.
قال ساجع العرب في صفته: "إذا طلعت الذِّراع، حسرت الشَّمسُ القِناعْ، وأشعلت في الأفق الشُّعاعْ، وترقرق السَّرابُ بكل قاعْ". ومطر "الذِّراع" محمود قلَّ ما يخلف، إذ تزعم العرب أنَّه إذا لم يكن في السَّنة مطر، لم يخلف "الذِّراع". 
ولعلَّ "السرايات" (وهي تلك السُّحب السَّريعة التشكُّل نهارًا والتي تمطر ليلًا) هي التي كان يترقبُّها شاعر الإمارات الكبير المايدي بن ظاهر ويرفع لها "غطا اللحاف" عندما قال:
ســمــعــت ابــهــدهــد فــــي هــدو لــيــل تــحــايــا بــــه اقــلــيــب الـمــســتــهــام
كـشـفــت إلــحــاف مـضــفــي الـلــفــاف نـظــرتــه عــقــب مـــا طـــاب الـمــنــام
شـمــالــي مـنــكــس الــجــوزا قــصـــاد مـغــيــب الـشــمــس لـلـقــبــلــه يــمـــام
تـــــرى هـــــذا مـــشــــع أو ذا مـــفــــع وســاقـــه مــشــمــع ســـــاق الـــظـــلام
إلــى مــن إضـربــه عــصــف الــريــاح دنـــا مـــن رعــدهــا عــالــي الــنــهــام
ســرى شــروى رفــيــف الـمـطـربــيــن مـــــزاره دار شـــوقـــي كــــل عـــــام
وضـربـتــهــا عــصــى بــــرق رفــــوف تــخــاخــا مـــــن مــغــاريـــه الـــحـــزام
قال أبو وَجْزَة السَّعْدِي:
زَئيرُ أَبي شِبْلَيْنِ في الْغِيلِ أَثْجَمَتْ عليهِ نَجاءُ الشِّعرَيَيْنِ و أَلْحَمَا
"أثجمت"، دامت. و"ألحم"، أقام. و"النَّجاء"، السَّحاب. 
وقال: 
حنت بها الجوزاء في عدَّانها والشِّعْرَيانِ بها وحَنَّ المِرْزَمُ
"عدَّانها"، وقتها. وذكر "المِرْزَم" مع "الشِّعرى"، وهما كوكبا "الذِّراع". وربما فعلوا مثل هذا في "الذِّراعين"، فنسبوا النوء إليهما لاتفاق الاسمين وتقارب المعنيين، وإنما النوء للمقبوضة منهما.
وقال ذو الرُّمَّة:
وأَرْدَفَتِ الذِّراعُ لها بنوءٍ سَجُومِ الماءِ فانْسَجَلَ انْسِجَالا
وقال أيضًا:
جَدًا قضَّةَ الآسادِ وارتجست له بنوء الذِّراعينِ الغيوثُ الرَّوائحُ
وقال بشر بن أبي خازم: 
جادت له الَّدلوُ والشِّعرى ونوءهما بكل أسْحمَ داني الودقِ مؤتجفُ
وقال الرَّاعي: 
بأسحَمَ من هيج الذِّراعين أَتْأَمَتْ مسايلُهُ حَتَّى بلغنَ المناجِيَا
و يذكرون أيضًا "الشِّعرى" بالحمرة والضوء، ويشبِّهونها بالنار، وهم يريدون بذلك "الشِّعرى العبور" لأنها أشهر وألمع عندهم من "الغُمَيْصاء". وكانوا يقولون إنَّ "سهيلًا" وأختيه الشِّعْرَيينِ كانا معًا قبل أن يعبر سهيل خطَّ المجرَّة جنوبًا، فتبعته أخته الشِّعرى فسُمِّيتْ "الشِّعرى العبور"، وأمَّا الأخرى فظلَّت تنظر إليه حتَّى غمصت (ضعف بصرها) فسُمِّيتْ "الشِّعرى الغُمَيْصاء". 
قال أبو الطيِّب المتنبي: 
وَشُزَّبٌ أحمت الشِّعرَى شكائِمَهَا ووسَّمَتْها على آنافِها الْحَكَمُ
و"الشُّزَّب": جمع الشَّازب، وهو الفرس الضامر. وقوله: "أحمت الشِّعرى شكائمَها" إنما قال ذلك لأنَّ طلوع "الشِّعرَى" (نهارًا) يكون في شدَّة الحر، فأضاف الفعل إليها. و"الشَّكيمة": رأس اللجام. وقوله "فوسَّمَتْها"، من السِّمة التي هي الكيّ. و"الحكم": جمع حكمة وهي ما على أنف الدَّابة.
قال إبراهيم الحوراني:
فكم جرى ذو العلم في مجهلٍ حتى جرى ذو الجهل في معلمِ
وكم رعى في مهمةٍ كوكبًا حتى اهتدى السَّارون بالأنجمِ
يجتاب أرجاء العُلى رغبةً في كشفِ ما في الأطلسِ المظلمِ
وقال أبو تمام:
لإسحق بن إبراهيم كفٌّ كفت عافيه نوء المرزمينِ
أمَّا إخوان الصَّفا، فجاء في رسائلهم عند نزول القمر في "الذِّراع" ما نصُّه: "فإذا نزل القمر بالذِّراع، فاعمل فيه نِيْرَنْجات الشَّهوات والمحبَّة، ودخِّن فيه بدخنها، واستفتحْ فيه أعمالك، وادعُ فيه بالدعوة، وعالجْ فيه من الرُّوحانية كلها، ودبِّر فيه الصَّنعة، واعملْ فيه الطلسم، وادخلْ فيه على الملوك واسعَ في حوائجهم، واتصلْ فيه بالأشراف والإخوان، وازرعْ فيه واحصدْ واغرسْ فيه، وتزوَّج، واشترِ الرَّقيق والدَّواب، والبسْ ما أحببت من جدد الثياب، وسافرْ فيه، فإنَّ ذلك محمود العاقبة نافذ الرُّوحانية، حسنُ الخاتمة في الزكاة والبركة". وورد أيضًا: "ومن ولد في هذا اليوم، ذكرًا كان أو أنثى، كان سعيدًا صالحًا محمود السِّيرة والتدبير. ومن تختم بخاتم على فصِّه صورة هذا الكوكب رأى ما يحبه". 
الكلب الأكبر
ولأنَّ "المِرْزَم" من نجوم كوكبة "الكلب الأصغر"، فقد شاعَ عند الإغريق أنَّ الكلبَ الأصغر والكلبَ الأكبر كانا كلبي الجبَّار (أوريون) وهما من أمضى أسلحته في الصيد، وقيل لا بل هو كلب إريجوني Erigoneالذي دلَّها على الحفرة التي دُفِن بها أبوها ممَّا دفعها إلى الانتحار كمدًا، وممَّا دفع الكلب أن يرمي نفسه من علوٍّ إلى الهاوية إخلاصًا لها. وهناك روايةٌ ثالثة تجمع بين الكلب الأصغر والكلب الأكبر تقول: كان الإغريق يصفون الكلب الأكبر بــ " كلب متوهج الوجه"، لأنَّه يبدو وكأنه يقبض على نجم "الشِّعرى" (ألمع نجوم السَّماء) بين شدقيه. وتحكي الأساطير الإغريقيَّة أنَّ "الكلب الأكبر" ما هو إلَّا "الليلبس" أسرع كلب في العالم، والذي قُدِّر له أن يتمكَّن من اصطياد أي شيء يطارده. تقول الأسطورة إنَّ "زيوس" أهدى "الليلبس" Laelaps لــ"أوروبا" مع رمح صغير Talosلا يخطئ هدفه. لم تكن هذه الهدية مباركة، فقد قُتلت "أوروبا" بالرمح نفسه دونما قصد (قتلها زوجها سيفالوس Cephalos وهو يصطاد بالرمح). أخذ "سيفالوس" الكلب إلى "طيبة" Thebes في "بيوتيا" Boeotia(مقاطعة يونانية في شمال أثينا) ليصطاد به "الثعلب التيوميزي" (Teumessian fox) الذي أرَّق أهالي طيبة. كان الثعلب مثل "الليلبس" سريعًا جدًا ومقدرًا له ألا يتمكن أحد من اصطياده. وعندما بدأ الكلب بمطاردة الثعلب، بدا أنَّ هذه المطاردة لن تنتهي أبدًا، إلا أنَّ "زيوس" حسم الأمر بنفسه، وحوَّل الحيوانين إلى كتلتين من الصخر، ووضع "الليلبس" ممثلًا بكوكبة "الكلب الأكبر" في قبَّة الفلك،

Nude descending a staircase





#مناسبات_وأحداث || #محمد_أحمد_السويدي || #ننشر_المعرفة
July 28, 1887, Marcel Duchamp, French sculptor and painter (Nude Descending a Staircase), born in Blainville-Crevon, France (d. 1968).
المصدر: يوتيوب

Thursday, 27 July 2017

المغرب من أعلى




|| #مشاهدات_مختارة || #محمد_أحمد_السويدي|| #المغرب_من_أعلى
ندعوكم لمشاهدة هذا المقطع من فيلم المغرب من أعلى ، للمخرج والمصور العالمي يان ارتيس برتران.

متى يتحقق حلم السيارات الطائرة؟



|| #محمد_أحمد_السويدي || #مشاهدات_مختارة
متى يتحقق حلم السيارات الطائرة؟
هل من الممكن حقاً تحقيق الحلم؟ اعتُبرت السيارات الطائرة ضرباً من الخيال العلمي منذ لحظة فهم عملها وظهورها في الأعمال الفنية، فقد كانت السيارات القادرة على التحليق فوق رؤوسنا بعيدة المنال في الماضي، ولكن أصبح الأمر مختلفاً الآن مع تزايد العمل على نماذج منطقية من السيارات الطائرة لتحلّق في سماء العالم الحقيقي. لذلك دعونا نقوم بجولة حول تطور السيارات الطائرة بدءاً من أقدم الإصدارات.
تبدو هذه السيارات -الإصدارات الأولى منها خاصةً- والتي هي أشبه بالسيارات ذات الأجنحة أكثر من كونها سيارة طائرة، ويمكنك على أي حال ملاحظة ازدياد أناقة شكل هذه السيارات مع مرور الزمن.
السيارات الطائرة الهجينة (FLYING CAR HYBRIDS)
عام 1917: كورتيس أوتوبلان (Curtiss Autoplane) 
عام 1937: واترمان إيروبيل (Waterman Aerobile) 
عام 1947: كونفيركار موديل 118 (ConVairCar Model 118) عام 1966: إيرو كار (Aero-Car) 
عام 1971: أڤي ميزار (AVE Mizar) 
عام 2009: تيرافوجيا ترانسيشن (Terrafugia Transition) 
عام 2014: إيروموبيل 3.0 (AeroMobil 3.0) 
عام 2017: إيروموبيل 4.0 (AeroMobil 4.0) سيارات الهيلي (HELI CARS) تُعد سيارات الهيلي بشكل رئيسي طائرات هيليكوبتر صُنعَت نماذجُها الحديثة والمستقبلية من مواد مستدامة، وتُشغَّل بواسطة برمجيات الذكاء الاصطناعي.
سيارات الهيلي (HELI CARS)
عام 1923: بيتكيرن بيه سي إيه-2 (Pitcairn PCA-2) عام 1936: شركة أوتوجيرو الأمريكية إيه سي-35 (Autogiro Company of America AC-35) 
عام 1965: واغنر ايروكار (Wagner Aerocar) 
عام 2012: بيه إيه إل-ڤي (PAL-V)
الدراجات الطائرة (HOVER BIKES)
يبدو هذا النوع مثل طائرة كبيرة بدون طيار، لها سرج كالدرّاجة، يمكن أن توفر هذه المركبات بديلاً مهماً للمركبات الكبيرة التي يُصمَّم العديد منها، وربما يتحول هذا النوع من الطائرات إلى طائرات السباق بودريسرز (podracers) كما في حرب النجوم، ولكن في العالم الحقيقي.
عام 1958: كورتيس-رايت ڤي زيد-7 (Curtiss-Wright VZ-7) عام 1959: كرايسلر ڤي زيد-6 (Chrysler VZ-6) 
عام 1962: بياسيكي ڤي زيد-8 إيرجيب (Piasecki VZ-8 Airgeep) 
عام 2008: إيروفلكس هوفر بايك (Aeroflex Hover Bike) 
عام 2017: كيتي هوك فلاير (Kitty Hawk Flyer)
طائرات توربينية (TURBINE-POWERED CRAFT)
هذه الطائرات الغريبة مشابهة بشكل كبير للأطباق الطائرة النمطية (UFO) في الأفلام القديمة، إلا أنها طُوِّرت على مر الزمن لتبدو كتصميم لسيارة طائرة كلاسيكية.
طائرات توربينية (TURBINE-POWERED CRAFT)
عام 1962: مولر إكس إم-2 (Moller XM-2) 
عام 1989: مولر إم 200 إكس (Moller M200X) 
عام 1990: سكاي كوميوتر (Sky Commuter) 
عام 2003: مولر إم 400 سكاي-كار (Moller M400 Sky-car) 
عام 2009: الطيران المدني إكس-هوك (Urban Aeronautics X-Hawk) 
عام 2021: تيرافوجيا تي إف-إكس (Terrafugia TF-X).
أُدرِج هذا المفهوم عند إنتاج "تيرافوجيا" وهي سيارة طائرة تحلق فعلياً بالتعاون مع تيرافوجيا ترانسيشن (Terrafugia Transition).
الحديث بواقعية بازدياد عدد المخترعين والشركات التي تتطلع إلى إنتاج السيارات الطائرة، يتبادر إلى الأذهان السؤال حول إمكانية صنع هذه المركبات.
وفي الحقيقة، إن تصنيع السيارات الطائرة ممكن بالفعل، فالعديد من السيارات الطائرة جاهزة للعمل، ولكن التساؤل الحقيقي يكمن حول مدى فعالية استخدامها على أرض الواقع، فوجود التقنية ليس كافياً، بل ينبغي أن تكون هذه التقنية عمليّة أيضاً.
السيارة الطائرة جاهزة، فهل نحن مستعدون لها؟
المصدر: nasainarabic.net

تقنية سلسلة الكتل ستغير حياتنا




#محمد_أحمد_السويدي #مشاهدات_مختارة
تقنية سلسلة الكتل blockchain ستغير حياتنا بشكل جذري
في السنوات المقبلة، ستُغير تقنية سلسلة الكتل وهي التقنية المستخدمة في العملة المشفرة crypto currency مثل البتكوين bitcoin، حتماً وبشكل جذري دور البنوك والمحاسبين والحكومات. هذه العملة الافتراضية هي عملة لامركزية بشكل كامل ولا تخضع لأي تأثير خارجي. إن البتكوين تقنية رائدة عبر الانترنت والجانب المادي هو فقط أحد التطبيقات الممكنة لها.
المصدر: nasainarabic

Wednesday, 26 July 2017

William Faulkner begins a screenwriting stint



William Faulkner begins a screenwriting stint
|| #مناسبات_وأحداث || #محمد_أحمد_السويدي || July 26, 1942
Novelist William Faulkner starts a five-month stint with Warner Brothers on this day.
Faulkner had already published several literary novels, including The Sound and the Fury (1929), Light in August (1932), and Absalom, Absalom! (1936), but his novels were not commercial successes. Faulkner wrote two critically acclaimed films, both starring Humphrey Bogart: To Have and Have Not was based on an Ernest Hemingway novel, and The Big Sleep was based on a mystery by Raymond Chandler.
Screenwriting provided income for many novelists from the 1930s through the 1950s. With the development of talking pictures, starting with The Jazz Singer in 1927, the demand for writers to create convincing movie dialogue and story lines brought many novelists to Hollywood. Other prominent writers who did their time in Hollywood include Raymond Chandler, F. Scott Fitzgerald, Tennessee Williams, Lillian Hellman, Dorothy Parker, and Nathanael West. West’s novel The Day of the Locusts is considered one of the best novels about Hollywood in the ’40s.

Enjoy visiting the Space Station



|| #محمد_أحمد_السويدي || #مشاهدات_مختارة
Enjoy visiting the Space Station.
Go Inside the International Space Station with Google Street View
المصدر: Google Maps

الصلاة فوق سطح الكعبة



«الصلاة فوق سطح الكعبة»
|| #محمد_أحمد_السويدي || كتاب #لبيك_اللهم_لبيك || #رحلات_مكية
ندعوكم للاستمتاع بهذا النص من رحلة عبد الله محمد العياشي، المعروفة باسم "الرحلة العياشية"، وهذا النص مشهد من كتاب لبيك اللهم لبيك 365 صور ومشاهد من الحج للشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي ، انتقاها من بين متون الرحلات المكية عبر ألف سنة، الكتاب صدر عن دار السويدي للنشر عام 2013. والتطبيق متوفر مجاناً على ITunes
من خلال هذا الرابط: http://mecca.electronicvillage.org/

Tuesday, 25 July 2017

أحمد مصطفى الخطّاط الملهم - 2


«أحمد مصطفى الخطّاط الملهم» (2)
|| #محمد_أحمد_السويدي_ || #مقالات || #لندن
قال أحمد: يا عزيزي محمد، الحياة سفينة تمخر بحارا، وتقف أحياناً للتزود بالماء والطعام فيذهب المسافرون ويضربون في عرض هذه الجزيرة، فيجد بعضهم أحجارا كريمة، والبعض منهم تشغله الاحجار عن موعد الرحلة، والبعض الآخر يعود محملا بأحجاره إلى السفينة، فتؤرقه وتقضّ مضجعه لأنه لن يجد مكاناً يستريح فيه بعد أن احتلّت الأحجار مساحته في السفينة، أما المسافرون ممن لا يكترثون بالأحجار فهم في خلوة وراحة بال، فيقول صاحب الأحجار مخاطبا احدهم: يا أخي هنيئا لك الأحجار إن وهبتني مكانا أنام فيه دون ان يقض مضجعي شيء.
كان أحمد يضرب بهذه الحكاية مثلاً لمن وهبهم الله السكينة التي تشغلهم عن المغريات والزخرف، ثم أخبرني عن بحث له اسمه (الكتابة الفلكية) أو (كتابة الفلك) وقال إن السريانية والآرامية والعبرية تتكون من 22 حرفا، وبعض اللغات لها حروف كثيرة أو لغات مقطعية غير أبجدية تتكون من مئات المقاطع كل منها يدل على شيء بذاته، أما العربية فتتكون من 28 حرفا. ثمّ اردف: إن الفم والحلق يتحكمان في مخارج الحروف وليس هناك من لغة في الأرض إلا لغة واحدة تستعمل الجهاز الصوتي بشكل كامل، أما بقية اللغات فتستعمل أجزاء منه.
فقلت له وما هو ارتباط هذا الموضوع بالفلك وعلومه؟.
فقال: إن منازل القمر عددها 28 منزلا.
ثم أخرج تحفة فنيّة مذهّبة وهي عبارة عن مكعب مكون من عشرة مكعبات صغيرة أي عشرة في عشرة في عشرة
وعندما فتح قلب المكعب وجدت أنه يتكون من مثلثات، وقال إنها طريقتي في تعريف الواحد الدال على الكثرة، وربطها بمصطلح اللانهائية، كما ربط العبارة القرآنية (ألف سنة مما تعدون) وقال إنه يرمز فيها إلى اللانهائية ولفظة (ألف) مكونة من المتوالية الرقمية 10× 10× 10 أي ذات دلالة المكعب الذي يحمله بيده.
ثم بلمسة أخرى أظهر أن أحد أضلاع المكعب مكون من عشر مكعبات صغيرة..
كانت العملية ذات طابع رياضي يستثمر فيها المكعب بسطوحه الستة المتساوية والتي يتعامد كل منها على الآخر في علاقتهم ببعضهم، مما يترتب عليه وجود ثمانية قمم، وبالتحقيق الرياضي البسيط يمكننا أن ندرك أنه إذا قسمت كتلة أي مكعب إلى ألف من الوحدات المكعبة المتساوية (10 في 10 في 10) عند ذلك يمكننا التعرف من خلال أضلاع المثلث المتساوية التي تلتقي لتكوين إحدى القمم.
كما تعتبر في نفس الوقت قمة كتلة هرمية تتماس نقاط قاعدتها مع ذلك المثلث. وبفتح الجزء في أي من الاتجاهات الثلاثة الممكنة بمقدار 180 درجة لينطوي سطح أحد جوانبه على مقابله المتبقي من نفس السطح في المكعب الرئيسي، عندئذ يتكشف لنا أن عدد المكعبات الداخلية الصغرى هو 99 مكعباً يحمل كل منها اسما من أسماء الله الحسنى مكتوب في النمط الكوفي المربع.
قال أحمد إنه أطلق على عمله هذا تسمية (البعد الخفي للمثلث)، وهو عمل للتعبير عن قداسة الدلالة التي يحويها المكعب، كما يفصح عنها تمثيل ثلاثي الأبعاد للمكعب نفسه. 
وموضوع المكعب مستمد من الرسالة التي كتبها أبو حامد الغزالي 450 - 505 هـ بعنوان (المقصد الأسنى في شرح أسماء اللّه الحسنى). 
وأراد أن يكون المكعب تصوير موضوعي للعلاقة العميقة بين الواحد والمتعدد. أو لنقل بمزيد من الدقة إنه تجسيم للحديث النبوي المشهور (إن للّه تسعة وتسعين اسماً: مائة إلا واحداً. إنه وتر يحب الوتر. من أحصاها دخل الجنة).
وبعبارة أخرى نقول إن المكعب المائة الظاهري الذي يمثل مكعب القاعدة عند فتح أي جزء ينبغي أن يطرح من العد السطحي لمائة مكعب داخلية محصورة في نطاق فتح هذا الجزء، لأنه لا ينتمي إليها بل ينتمي إلى جزء يغايره في الاتجاه. وبذلك يصبح من الواضح أن عبارة «مائة إلا واحداً» ليست من قبيل المحسّنات البلاغية ولكنها إشارة إلى حقيقة رياضية.
والعمل الفني الذي نحن بصدده هو بمثابة دليل بصري يفتح لنا مغاليق العلاقة بين الأسماء الكلّيّة التسعة والتسعين وبين الاسم الجامع أو الحقيقة الواحدة المحيطة بكل الحقائق، وهذا هو مفهوم اللانهائية كما اشار إليه وسعى إلى تحقيقه بصريا.
لأن كل مكعب صغير داخل المكعب الرئيسي يمكن أن ينفتح على مزيد من المكعبات الفرعية إلى ما لا نهاية.
إن الإحتمالات التي تنتجها هذه المتواليات الرياضية الهندسية تجعل اعتمادها على المثلث كوحدة هندسية أساسية يقودنا إلى فيثاغورس والفتح الذي فتحه الله عليه عندما اهتدى إلى علم المثلثات ونظريته التي هي نظرية في الهندسة الإقليدية، وتنص على أنه في أي مثلث قائم الزاوية يكون مجموع مربع طول الضلعين المحاذيين للزاوية القائمة مساويا لمربع طول الوتر.
ثم سرد حكاية أنه في ذات يوم سأل أحد التلامذة إقليدس قائلاً: ما جدوى كل هذه النظريات، هل باستطاعة نظرياتك أن تكسبك درهماً واحداً؟.
فرد عليه اقليدس بقوله: يا جاهل إن كل فكرة أو درس أمليه عليكم هو خطوة للإقتراب من الخالق.
ثم تحدث عن اللسان وقال إن اللسان الوحيد الذي له عظم هو لسان الإنسان فألسنة الحيوانات للأكل فحسب، ويسمي العرب هذا العظم بالعظم اللامي، وهنا تحدث حديثاً منسوباً للنبي محمد عن حرف اللام، وبأن اللام ألف حرف مقدس وهو مدخلنا إلى الإسلام: لا إله إلا الله.
ثم قال عندما أخبرته عن البورصة وقصتي مع أولغا (وبل سروبي): هناك كتاب سيهديني إياه لكاتب إيطالي يقول فيه: إن السوق في البورصة مرتبط بهذه النسبة 1 إلى 1.618 وقال إن هذا الرقم كوني موجود في الشجر والحجر والحيوان وسائر الموجودات ثم تناول كفي وأخذ الإبهام وقال إن الفقرة الأولى في الإبهام تساوي 1 والثانية تساوي 1.618 والثالثة هي كل ذلك العدد، أي أن هناك نوعا من النسبة والتناسب.
ثم تداولنا حديثا أعادنا إلى الطرف الآخر من الدائرة متعلقا بأمر البعثة، للمقارنة والمقايسة بين مفهومين، فقال وكأنه يستعيد حدثا لم تمر عليه سوى هنيهة من الزمن: عندما رتبوا لي أمر البعثة من مصر اضطررت ملزما في مرحلة لاحقة إلى إعادة النفقات للحكومة المصرية.
أما في الجانب الآخر عند مناقشة درجة الماجستير، وبعد ان أنجزت عملي ذهبت إلى لقاء (لجنة المناقشة) المكونة من خمسة مناقشين بدرجة الدكتوراه، وما أن دخلت حتى وجدت السيدة نيكوليت تجلس منقبضة، فتوجهت إلى اللجنة وكنت أحمل معي رسماتي. فقال لي أحدهم: لا أظنّك ستجتاز هذا الاختبار.
فقال ألهمت الشجاعة لأرد عليه قائلا: أنتم جميعاً لستم مؤهلون لمعرفة ما عندي من علم وإني أطالبكم بمحكّم يحكم بيننا. فأجابوني إلى ما طلبت وجاءوا بمحكم وهو مايكل روجرز.
ثم قال: عندما قدمت ورقتي بحضور البروفيسور رالف أند ويلسون وكان واحدا من الحجج الكبيرة، ولم يكترث لقراءة البحث الذي أمامه، بل اكتفى بقراءة مسرد فهارسه وكانت قائمة غنية بالمراجع والمصادر والإحالات. فقال: إنني على علم بكل كتاب ورد في فهارسك وليس عندي إلا سؤال واحد: كيف اهتديت إلى ما ذهبت إليه في بحثك؟
فقال: صدمني السؤال، ولم اكن خططت لمواجهته، وكنت في حال من الرهبة، فقلت: لقد جاءني في الرؤيا.
فرد عليه البروفيسور قائلاً: أهنؤك على أطروحتك وجوابك لأنه ليس هناك من جواب مقنع سوى هذا الجواب. 
ثم قرأ أحمد الحديث القدسي: من طلبني وجدني، ومن وجدني عرفني، ومن عرفني أحبني، ومن أحبني عشقني، ومن عشقني عشقته، ومن عشقته قتلته، ومن قتلته فعلي ديته، ومن كانت علي ديته فأنا ديته، ومن كنت أنا ديته كنت مناصبا بين عينيه لايسهو إذا سها الناس.
فقرأتُ قول جلال الدين بنصّه الفارسي أول الأمر، وترجمته إلى العربية: محصلة عمري ليست إلا أشياء ثلاث: كنت طريّا فطهيت فاحترقت..
وعندما جلسنا إلى مائدة الغداء سرّ كثيراً بالوجبة المكونة من شوربة خضار على الطريقة الجلالية والمشاوي والرز.، فقال لم أر ولم أذق رزا كهذا من قبل، وكان من النوع البسمتي طويل الحبة.
فقلت له يا أخ أحمد بوسعك أن تسمّي حبات الرز بأسمائها.
فضحك وقال: اجتمع اثنان على مائدة فقال أحدهم ما أعجب هذا الرز فرد عليه صاحبه بل الأعجب من ذلك ما تقوله حبة الرز للحبة الأخرى.
فقلت له: عفا الله عباس مهاجراني عندما قال ذات مرة: إن كل لقمة مكتوب عليها أنت لفلان بن فلان بن فلان.
بينما كنت أسمعه وأصغي إلى صوت مهاجراني الغائب تذكرت حديثا يقول: علمت أن رزقي لا يأكله أحد غيري، فاطمأنت نفسي.


دارة جلجلِ - بصوت الشاعر محمد السويدي




 
 
«دارة جلجلِ» لــ «امرؤ القيس» بصوت الشاعر محمد السويدي.
"كَانَ لزاماً عَلِيّ أَنْ أُوقِظَ شُعَرَاءَنَا مِنْ المُتَصَوِّفَةِ والعذريين، وَالغَزْلُ والتشبيب وَالنَّسِيبُ وَالحُبُّ لِنَقُولَ فِي صَوْتٍ وَاحِدٍ: نَحْنُ أُمَّةٌ عَرَفَتْ #الحُبَّ كَمَا لَمْ تَعْرِفْهُ شُعُوبٌ الأَرْضَ، وَهَذَا دَلِيلِي إِلَيْكُمْ". مُحَمَّدٌ أَحْمَدُ السُّوَيْدِيُّ متحدثا عن سبب إطلاقه مشروع "لخولة".
ندعوكم للاستمتاع بهذة المقطوعة من مشروعنا كتاب (#لخولة365_أنشودة_حب) يلقيها الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي ، كما يمكنكم الاستمتاع ببقية المقطوعات من خلال تحميل تطبيقنا « لخولة »، وهو متوفر على iTunes من خلال الرابط التالي: http://khawla.electronicvillage.ae

Monday, 24 July 2017

كيف تستمع لنص - كارمن - صوتياً


«كارمن» من رحلة إلى إيطاليا
|| #محمد_أحمد_السويدي_ || #مقالات || #رحلات
* يمكنكم الاستماع لهذا النص بصوت الشاعر/ محمد السويدي، على قناتنا في ساوند كلاود، من خلال الرابط التالي:
إذا كانت كلمة (كارمن) تعني الأنشودة أوالرقية، فــ "كارمن بروسبر مريميه"
هي أنشودة أندلسيّة رقيقة، مولعة بالرقى، مغناج طروب شديدة الشغف بالرجال. الجمال الأندلسيّ، يقتضي اجتماع ثلاثة: سواد الهدب والحاجب والضفيرة؛ وبياض ثلاثة: الوجه واليد والأسنان؛ وورد ثلاثة: الشفة والظفر والحلمة. وكان قدر دون خوسيه، الجندي الغرّ أن يكون صريع هوى هذه الثلاثات. فقبل أن تلّقنه في غرفتها الحمراء أولّ درس في الغرام، وقف يصلّي للعذراء فقطعت عليه صلاته قائلة: ما الذي سألتها في صلاتك؟ 
فأجاب: سألتها أن تعودي إلى عملك في مصنع التبغ وأن تنبذي حياة البغاء وراء ظهرك!
فقالت: لمَ لم تصلِّ لطواحين الهواء؟ 
فقال: صليّت لأجل أن يباركك الربّ فتأخذك بي عين الرأفة. 
فغمزته قائلة: هذه العذراء التي تصلّي لها أندلسيّة، وهي تعرف جيّدا أنني لن أتغيّر. 
قال: كلّ العذراوات هنّ أمنّا الطيّبة مريم. وأضاف: صلّيت لعذراء نيفاس، وعذراء إليزوندو... 
فقاطعته هامسة في أذنه كأفعى: لقد عاهدت الشيطان، ولن أعود إلى الوراء.
لا شكّ لديّ إن باز فيغا، الأندلسية الأصل، التي قامت بدور كارمن والتي عرضت بضاعتها الأندلسيّة بسخاء، كانت شهيّة كتفّاحة، عذبة كأغنية. ولا يقلّ جاذبية عنها، ولا أدفع للأسى منها سوى الممثل الأرجنتيني ليوناردو سباراجيّا الذي قام بدور دون خوسيه، الذى لو صلّى لطواحين الهواء لاستجابت لدعائه، ولكن الفيلم يمضي كما شاء مريميه وأراد أراندا البرشلوني مخرج الفيلم إلى النهاية التي أودت بكارمن وخلّصتها من شراك الحب التي راح ينصبها لها حبيبها الثقيل في كلّ مكان. وبينما أخذته نوبة من البكاء بعد أن لقيها ثانية بالصدفة، وإذ يضع يديه في خناقها قائلا: ماذا لو قتلتك الآن؟! سأجنب النفس أنهارا من الدموع. 
فأجابته، وكانت تؤمن بالطالع: ستفعل ولكن ليس الآن، فدع عنك دموع التنّين هذه فهي أنسب لأحد رقاي وتمائمي. وحمل السعير الذي يؤجج جسد الصبيّة وفستانها معا إلى إسكاميللّو، مصارع الثيران، لتلقي بنفسها في أحضانه. ولكن دون خوسيه يخطفها منه بعدما أرداه قتيلا. ولمّا أرادت الخلاص منه بعد أن طفح كأس الكراهية، زاد تشبثّا بها حتّى تخلّص منها بطعنة خنجر أو خلّصها منه. ولكن كيف يقتنع دون خوسيه بذلك، وهو يضمّ جسدها العاري المضّمخ بالدم ويمطره بوابل من القبلات ويرسل صيحته الأخيرة الشجيّة في رثائها أو لعلّها في رثاء نفسه، إذ يقول:
عندما يقتلونني
سيهبونني الحياة لأجدك
وهناك في الموت 
سأحظى بجسدك الحبيب
ليكون بجانبي إلى الأبد
وإذا لم ترحمني العذراء لخطيئتي
ما همّني
إذا اصطليت بنار جهّنم وأنت بجانبي
ما همّني
إذا فزت بك ولو لوهلة قصيرة في الحياة الثانية
أنا الذي عبدت جسدك
وسوف يظلّ حيّا خالدا في أغانيّ، ولو صرت من عداد الأموات.
هذا على الضفّة الشرقيّة من الوادي الكبير، وأما على الضفّة الغربية فتسكن كارمن أخرى تصدح بلحن حظي بشهرة كبيرة في عالم الأوبرا لمؤلفه بيزيه، فما من مدينة كبرى في العالم اليوم إلا وتقطنها كارمن. قامت بدور البطولة فيه مغنية الميتزو سوبرانو جوليا ميغنيز من مواليد منهاتن. وعلى الرغم من أنّ ليس لها حظّ من زينة بنات الأندلس، إلاّ أن أبّولو نفسه بارك صوتها فاختارها فرانسسكو روسي لتقاسم مغنّي التينور العالمي بلاسيدو دومينغو دور البطولة. التزم المخرج فيه الرواية الأوبرالية للعمل، وأدت به جوليا رقصات بزّت فيها كل راقصات مصنع التبغ الأندلسيّات المولد. فمن لم يسحر بأدائها الراقص في أغنية الهابانيرا الكوبيّة الأصل: (الحب طائر نزق)، وأغنية السكواديلاّ التي تغوي بها خوسيه (بمحاذاة أسوار إشبيلية سأرقص السكواديلاّ). ورقصة الغجر: (الصنوج لها رنين) وأغنية مصارع الثيران: (نخبك يا سيّدي) وأغنية الوردة: (بوله أحتفظ في الحبس بوردة) وأغنية ميشيلا: (دعني أقول لك أن لا شيء يخيف).
كارمن عمل ليس باليسير ولوج جنّاته المتوحشة، ولكن بوسعك الآن أن تأخذ مفاتيحها بقوة. 
أراد له بيزيه أن يكون تاماً وشاملاً، وهو ما دفعه لاحقاً إلى الكتابة بعد فراغه منه قائلا: (يقولون إنني غامض وملتبس ومعقد ومعنيّ بإظهار الطابع الشكلاني وأفتقد إلى الموهبة، ولكنني فرغت للتوّ من كتابة عمل واضح يحفل بالإبداع، ومفعم بالتنوّع والألحان الشجيّة). وجلا بيزيه الستار عن عروسه كارمن في باريس في 3 مارس 1875م ولكن أيّ الجمهور لم يتّقدم إليها، وطالتها أقلام النقّاد بالسوء، وفي 3 يونيو من العام ذاته قضى الموسيقار الكبير كمدا على هذا الإخفاق عن عمر لم يتجاوز السابعة والثلاثين. ولا يزال الزمان يحتفل بكارمن ولا يزال بيزيه يجلس في مقصورة الغياب، مستعيدا مجده الضائع.

Friday, 21 July 2017

شامية



|| #واحة_المتنبي || #محمد_أحمد_السويدي - #القرية_الإلكترونية ||
ندعوكم للاستمتاع بمقطوعة «شامية» من قصيدة #المتنبي «أوه بديل من قولتي واها» بصوت الفنان #عبدالمجيد_المجذوب
من مشروعنا #واحة_المتنبي الذي أسسه ويرعاه الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي
وللتزود بالقصيدة كاملة مع ما يزيد عن 40 من شروحاتها المختلفة، يمكنكم زيارة موقعنا واحة المتنبي من خلال هذا الرابط
http://www.almotanabbi.com/poemPage.do?poemId=284
كما يمكنكم تحميل تطبيقنا المجاني واحة المتنبي من App store أو Google Play

كيف تستمع إلى كتاب لبيك اللهم لبيك صوتياً



(إليك أيُّها القارئ الكريم .. وأنا دليلك) كتاب لبيك اللهم لبيك مسموع صوتياً 
|| #القرية_الإلكترونية || #أدلة_الإستخدام ||#ننشر_المعرفة
فكره جديدة بتكليف ورعاية من الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي نقوم فيها بإرشاد قارئ الصفحة الكريم إلى كيفية تحقيق أفضل استفادة من المحتوى الثقافي الذي تمتلكه وتنتجه القرية الإلكترونية.
كيف تستمع إلى كتاب لبيك اللهم لبيك صوتياً على بودكاست؟ شاهدوا الفيديو وشاركوه مع أصدقائكم وننتظر مقترحاتكم الثرية.
يضم الكتاب 365 مشهد من مشاهد الرحلات المكية عبر ألف سنة.
#لبيك_اللهم_لبيك

كيف تستمع لكتاب - رحلة في صحراء ليبيا - صوتياً



(إليك أيُّها القارئ الكريم .. وأنا دليلك) رحلة في صحراء ليبيا - أحمد حسنين باشا
|| #القرية_الإلكترونية || ||#رحلات || #أدلة_الإستخدام ||#ننشر_المعرفة
فكره جديدة بتكليف ورعاية من الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي نقوم فيها بإرشاد قارئ الصفحة الكريم إلى كيفية تحقيق أفضل استفادة من المحتوى الثقافي الذي تمتلكه وتنتجه القرية الإلكترونية. 
كيف تستمع إلى رحلة (في صحراء ليبيا) لــ أحمد حسنين باشا من خلال تطبيقنا #كتب_مسموعة 
شاهدوا الفيديو وشاركوه مع أصدقائكم وننتظر مقترحاتكم الثرية.
يضم الكتاب مشاهد من رحلة أحمد حسنين باشا مسجلة صوتياً بصوت الشاعر محمد السويدي مع الموسيقى.
#في_صحراء_ليبيا

Sunday, 16 July 2017

مدينة كنتوريا - Cantoria



« مدينة كنتوريا - Cantoria»
|| #مدن_اندلسية || #محمد_أحمد_السويدي || #القرية_الإلكترونية
ندعوكم للسفر معنا عبر الزمن والتعرف على هذه المدينة من مشروعنا #مدن_أندلسية ، في تجربة بصرية سمعية بصوت الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي ، عن المدن التي زارها (لِسان الدين بن الخطيب) في رحلته المسماة (خَطْرةُ الطَيف في رحلة الشتاء والصيف).
والتطبيق متوفر على ITunes
http://andalus.electronicvillage.org

منزلة الهَنْعَة


|| #محمد_أحمد_السويدي || #منازل_القمر || #الهنعة
من: 16 تموز (يوليو) – 28 تموز (يوليو)
أدعوكم للتعرف على «منزلة الهَنْعَة» من مشروعنا المتجدد #منازل_القمر ، والذي يعرض للتقويم الذي اعتمد عليه أجدادنا حتى وقت قريب. وهو جزء من كتابي الجديد «منازل القمر» يصدر قريباً، ويضم الثماني وعشرون منزلة التي ينزلها القمر كل عام، قوامها ثلاثة عشر يوماً لكل منزلة، عدا جبهة الأسد أربعة عشر يوماً، ما يجعل السنة 365 يوماً تمثل التقويم الشمسي للعرب. استغرقت طيلة السنوات الماضية في تأليفه والتنقيب عن مادته بين مئات الروايات والمصادر بين تدوينية أو شفاهية، يدفعني الهوى الذي أضمره لعلم الفلك، مضافاً إليه شغفي بالرياضيات والفيزياء، كان لذلك كله أثره في تمكيني من القبض على تفاصيل كثيرة تربط بين المكان والزمان والمناخ وطبائع الناس ورسائل إخوان الصفا وأساطير الإغريق وحكايات العرب وأشعارهم.
_______________________
"الهَنْعَة" هي ثاني أنواء "الجوزاء"، والمنزلة الرابعة من منازل فصل الصيف، وتسمَّى "منكب الجوزاء"، أو "الجوزاء الثانية"، وطالعها في السَّادس عشر من تمُّوز (يوليو)، ومدَّتها ثلاثة عشر يومًا.
و"الهَنْعَةُ" في اللغة سمةٌ في منخفَض العنق، فيقال "نعامةٌ هَنْعاء" عندما يكون في عنقها التواء. و"أكمةٌ هَنْعاءُ"، أي قصيرةٌ.
ومن كواكب "الجوزاء" ثمة "الناعقان"، أحدهما رِجلها اليسرى، وهو الذي يُسَمَّى "الهَنْعة"، والآخر في منْكِبها الأيمن، وهما أكثر كوكبيْن التماعًا في "الجوزاء". وأَصلُ النَّعيق هو الصِّياحُ، فـ "النَّاعِقان" هما الكوكبان المضيئان من "الجوزاء" لأنهما كالرَّاعييْن الصائحيْن بالغَنَم.
وأمَّا في العلوم الفلكية الحديثة ومكتشفاتها وما رصدته المراصد والمناظير الفضائية، فـ"الهَنْعَة" (Alhena) ثالث نجوم كوكبة الجوزاء تألُّقا في سمائنا الليليَّة. يبلغ قدره الظاهري 1.9، وزمرته الطَّيفيَّة A1 lV، أي يبلغ تألُّقه 123 ضعف تألُّقِ الشَّمس، وضعف درجة حرارة سطحها، أمَّا كتلته فـ 2.8 كتلة الشَّمس، وقطره 3.3 قطرها، ويبعد 109 سنة ضوئية عن الأرض.
وينعكس طلوع "الهَنْعَة" على الطبيعة والمناخ، بارتفاع الحرارة، فهي أشدُّ أيَّام السَّنة حرارةً. وفيها موسم "الباحورة" (كما يسمِّيها أهل جنوب العراق) التي تكون في أوَّلها، وتستمرُّ ثمانية أيَّام تشتدُّ خلالها الرطوبة في المناطق الساحليَّة، وتقلُّ الرِّياح وتهدأ، وكما رسخت التقاليد، يبدأ في الخليج موسم الغوص. ويُنصح في "الهَنْعَة" بالإكثار من ريِّ المزروعات، وهي آخر زراعة القيظ، ومنها الملوخيَّة والذرة والبطِّيخ والشمَّام والباذنجان والذرة والقِثَّاء والكوسا والقرع والثوم، كما تكون فيها وفرة في أنواع الرُّطَب، وينضج العنب ويحمرُّ ويطيب أكله. وتشرع فيها طيور الكراكي (الغرانيق) بالقدوم. وبانتهائها يبدأ باطن الأرض بالبرودة.
وفي "الإمارات" يزهر طيف من النباتات في منزلة "الهَنْعَة" منها: "الحَبْن" (الدِّفْلى) الذي يزيِّن مجاري السُّيول، و"شوك الضَّب" ذو الوردة المخادعة، و"الحرمل" الذي فيه شفاء للناس، و"الأشخَر" ذو اللبن الزُّعاف، و"الصُّفَيْر"، و"الخرز" المتعطش للملح، و"شوك اليمل" (الجمل) أو العاقول، و"الأسل" (السلي) الذي تُشَبَّهُ باستقامته الرِّماح، و"اللَّثَبْ" مأوى من لا مأوى له من العصافير، و"العرفج" (أبو سريع)، و"الحمرة"، وغيرها.
يقول ساجع العرب: "إذا طلعت الهَنْعَة، رجعت الناس عن النُّجعة" (مكان الكلأ). وقال أيضًا: "إذا طلعت الهَنْعَة، تحمَّل الناس للقلعة، وأدرك البُسْرُ والتين" (والبُسْرُ هو الرُّطَب الأخضر).
من أجود ما قيل في" الجوزاء" من الشعر القديم، قول كعب الغنوي:
وقد مالت الجوزاءُ حتَّى كأنَّها فَسَاطِيطُ ركْبٍ في الفلاةِ نُزولُ
وقال ابن ماجد:
وَضِدٌّ لِنَسرٍ وَاقِعٍ هِيَ هَنْعَةٌ فَإن تَرَهُ في الشَّرقِ طَالِع تَحَقَّقِ
(يريد: إذا طلع النَّسر الواقع في المشرق، فـ"الهَنْعَة" تكون على وشك المغيب).
وقال ابن أبي حصينة:
طَلَبُوا لَحاقَكَ في العَلاءِ فَقَصَّرُوا وَسَبَقتَ سَبقَهُمُ إلى العَلياءِ
قَعَدُوا وَقُمتَ بِما حَمَلتَ مِنَ العُلى وَقَعَدتَ فَوقَ كَواكِبِ الجَوزاءِ
وقال ابن الرومي:
وكأنها في الكأس شمسٌ قارنتْ بُرْجَ الهلال فهلَّ بالأضواءِ
نظم الحبَابَ على شقائقِ أرضها نثرُ اللآلئ من ندى الأنواءِ
لَمْ أدْرِ هل أبدتْ حَبابًا زاهرًا أو عكسَ نورِ كواكب الجوزاءِ
وقال أيضا:
وهو الذي أدنى مواطئه فوق الذي سميت والهنعة
وقال ابن خفاجة:
وسَرى فَجَلَّى لَيلَ كُلِّ مُلِمَّةٍ قَمَرُ العَلاءِ وَأَنجُمُ الآراءِ
مِن مَنزِلٍ قَد شَبَّ مِن نارِ القِرى ما شابَ عَنهُ مَفرِقُ الظَّلماءِ
لَو شِئتُ طُلتُ بِهِ الثُرَيّا قاعِدًا ونَشَرتُ عِقْدَ كَواكِبَ الجَوزاءِ
وقال إبراهيم بن محمد المعروف بابن دنينير:
البيت يهوى أن يراك تزورَهُ فرحًا بكم والركنُ والبطحاءُ
والخمرُ عادت مُذْ هجرتَ كؤوسَها مربَّدةً فكأنَّها سوداءُ
كيفَ الهناءُ ولم يَلِقْ بِكَ مَنْزلٌ في الأرضِ لكنَّ السَّماءَ بِنَاءُ
ولو ان أحجارَ البناءِ كواكبٌ لَمْ تُرْضِكُمْ ولو انَّها الْجوزَاءُ
وللشيخ محي الدين بن عربي في النجوم:
نطحَ الغَفْرُ بُطيْنًا زَابِنًا والثُّريا كُلِّلَتْ بِالأُفُقِ
دبَّر القلبُ بِهَقْعاتٍ عَلى شَولةٍ طالِعَةٍ بِالمشْرِقِ
هَنعةُ الأنعامِ في أفلاكِها ذَرعت بلدَتها في الغَسَقِ
نَثرةُ الذابحِ للطَّرْفِ رأتْ بُلَعًا يَشكو كَمِينَ الحُرَقِ
جبهةُ السَّعدِ إذا ما زَبَرَتْ عِلْمُها وَسْطَ خِبَاءٍ أزْرَقِ
صَرفَ المقدمُ عَوَّاءً لهُ مُؤْخَرٌ يُثْقِلَهُ فِي الطُّرُقِ
وَسِمَاكٌ سَبَحتْ أَرْجُلُهُ كَرِشاءٍ طالِعٍ كالزَّورَقِ
وقال أيضًا:
هَقْعَةٌ قَدْ عَوَتْ لَها شَوْلةٌ جِسْمُهَا نَتَا
هَنْعَةٌ في سِماكِها وَالنَّعائِم صَوَّتَا
ومن بديع التشبيه، قول الأرَّجاني في غلامٍ يلعب بالدبوق:
يهتزُّ مثلَ الصَّعْدَةِ السَّمراءِ فقدُّهُ من شِدَّةِ التواءِ
كالغصنِ تحت العاصفِ الهوجاء تراهُ من تمدُّدِ الأعضاء
(و"الدبوق" كرة شعر تُرمى في الهواء، ثم يتلقاها الغلام ضاربًا لها تارة بصدر قدمه، وتارة بالصَّفح الأيمن من ساقه اليمنى، رادًّا إياها إلى العلوِّ على الدوام).
كتب إخوان الصَّفا في رسائلهم عن طالع "الهَنْعَة" عند نزول القمر فيها: "فاعملْ فيه نِيرَنْجات العطف والمحبة والمودَّة، ودخِّن فيه الدُّخن، واحلل السُّموم، واعمل الطلسمات، ودبِّر فيه الصَّنعة، وادعُ فيه الدعوة وادخلْ فيه على الملوك واسعَ في حوائجهم، واتصل بالإخوان، واستفتحْ فيه بالأعمال، وتزوَّج، واشترِ فيه الرَّقيق، وازرعْ واحصدْ واغرس، واكتلْ غلَّتك، وسافر، فإنَّ ذلك محمود العاقبة، نافذ الروحانية، باقي الزكاء والبركة. ومن ولد في هذا اليوم، إن كان ذكرًا كان حسن السِّيرة محمودًا في الناس، وإن كانت أنثى كانت حظيَّة عند الناس، حريصة عليهم، فاجرة، مستورًا عليها ذلك".
ولأنَّ "الهَنْعَة" في كوكبة الجوزاء، زعمت عجائز الإغريق أنَّ الأميرة "هيلينا" Helen، ابنة ملك اسبارطة "تنداريوس" Tyndareus، كانت أجمل نساء العالم. وعندما حان وقت زواجها، وفد الملوك والأمراء بهدايا عظيمة لطلب يدها. وكان من بين المتنافسين "أوديسيوس" Odysseus، و"اياكس الكبير"Ajax the Greater ، و"ديوميديس" Diomedes، و"أخيل" Achilles، و"أغاممنون" Agamemnon. ولأمر غامض، فضَّلت "هيلينا" على الخاطبين "مينيلوس" Menelaus. وبعد زواجهما، حلَّ "باريس" Paris الطروادي ضيفًا على الزوج، وخطف الزوجة. وتقول عجوز: "لا، بل إنَّ الأميرة هي التي فرَّت مع عشيقها من زوجها الثقيل". واستعرت الحرب (حرب طروادة) بعد ذلك عشر سنين.
وزعمت عجوز أخرى أنَّ "ليدا" Leda زوجة الملك "تنداريوس" ووالدة "هيلينا"، حبلت من "زيوس" الذي تنكَّر لها في صورة بجعة، وأنَّها وضعت، على حدِّ زعمها، بيضتين، فقستا) ) عن أميرين هما "كاستور" Castorو"بولكس" Pollux(الجوزاء). وقالت عجوز ثالثة: "كان كاستور ابن الملك الفاني، وكان بولوكس ابن الإله الخالد". وقيل إنَّه لمَّا قُتِلَ "كاستور"، سأل "بولوكس" أباه "زيوس" ألَّا يُفَرِّقَهُمَا، فرفعهما إلى السَّماء معًا في كوكبة تحمل اسم "الجوزاء" إلى يومنا هذا.

Thursday, 13 July 2017

كتاب أخبار أبي تمام للصولي


ندعوكم لقراءة هذه الحكاية من #كتاب_أخبار_أبي_تمام_للصولي، تأتيكم ضمن زاوية متجددة يختارها الشاعر محمد السويدي لعشاق الكتب والمعرفة نروي لكم فيها حكاية وقصة من مكتبتنا #الوراق www.alwaraq.net
مما جاء في كتاب أخبار أبي تمام للصولي: أخبار أبي تمام مع مخلد بن بكار الموصلي
حدثني أحمد بن إبراهيم قال، حدثني بدر غلام مخلد قال: دخل أبو تمام الحمام و "مخلد" فيه، وإذا عليه شَعْرٌ كثير، كأنه قد أُلبس مسحاً، فقال له أبو تمام: ما هذا؟!
قال: حذراً من لسانك أن ينسبني إلى البغاء.
حدثني أبو سليمان النابلسي قال، قيل لأبي تمام: قد هجاك مخلد، فلو هجوته? 
قال: الهجاء يرفع منه.
قيل: أليس هو شاعراً؟ 
قال: لو كان شاعراً ما كان من الموصل. يعني أن الموصل لم تخرج شاعراً. 
قال أبو سليمان: وأصل مخلد من الرحبة ثم أقام بالموصل.
وحدثني أحمد بن محمد البصري، غلام خالدٍ الحذاء الشاعر وراويته قال، حدثني الخليع الشاعر القرشي قال: كان أول شعر هجا به مخلد أبا تمام قوله: 
أنــت عـــنـــدي عـــربـــيُّ الأَصْلِ ما فيكَ كـلامُ
عربـــــــيُّ عـــــــربــــــــــــــيُّ أَجَـــــــإِيٌّ مـــــــا تُــــــــــرامُ
شَعْر فَخْـذَيْكَ وسـاقَـيْكَ خُزَامَـــــــي وثُـــــــمَــــــــــامُ
وضلُوعُ الشِّلوْ مِنْ صَدْ رِكَ نـــبــــعٌ وبَـــــــشَـــــــامُ
وَقَـذَى عـينـيْكَ صَــمْـــغٌ وَنَـــواصِــــيكَ ثَـــــــغَـــــــامُ
لو تـحـركْـــتَ كـــذا لانْ جَفَـلَـتْ مـــنـــكَ نَـــعـــامُ
وظِـبَـــاءٌ مُـــخْـــصِـــبَـــاتٌ ويَرَابِـــــــيعُ عِـــــــظَـــــــــامُ
أنَـا مــا ذنْـــبَـــي إِنْ خَـــا لفَــنَـــي فـــيكَ الأَنَـــامُ?
وَأَتَـــتْ مِـــنـــكَ سَـــجــــايَا نَبَـــــــطِـــــــيَّاتٌ لِـــــــــــــئَامُ
وَقَـفـــاً يَحْـــلِـــفُ أَنْ مَـــا عَرَّقَـتْ فِـــيكَ الـــكِـــرَامُ
ثُمَّ قَـــالُـــوا: جَـــاسِـــمِــــيٌّ مِنْ بَنِي الأَنْـبَـاطِ خَـامُ
كَذَبُـــوا، مَــــا أنْـــــــتَ إلاَّ عَرَبـــيٌّ مَـــا تُــــضَـــــــامُ
بَيْتُـهُ مَـا بَـينَ سَـــلْـــمَـــى وَحَـــــــوَالَـــــــيْهِ سِـــــــــلاَمُ
وَلَــــهُ مِـــــــنْ إِرْثِ آبـــــــا ءٍ قِـــسِـــىٌّ وَسِــــــهَـــــــامُ
وَنَـــخِـــيلٌ بَـــاسِــــــقَـــــــاتٌ قَدْ دَنَـا مِـنْـــهَـــا صِـــرَامُ
أَنْــتَ عِـــنْـــدِي عَـــرَبـــيٌّ عَربـــــــيٌّ وَالـــــــسَّـــــــلاَمُ
___________________
*لمحبي الإطلاع والمناقشة يمكنكم اقتناء كنوز مكتبتنا الوراق من خلال تحميل تطبيقا (الوارق) مجاناً على هواتفكم النقالة والأجهزة اللوحية أيفون وآيباد. من خلال: http://alwaraq.electronicvillage.org/
كما يمكن لمتصفحي الانترنت الوصول إلى مكتبة الوراق الكاملة عبر موقعنا http://www.alwaraq.net

Wednesday, 12 July 2017

بروتاغوراس - Protagora



«بروتاغوراس - Protagora»
|| #مجلس_الفلاسفة || #محمد_أحمد_السويدي
ندعوكم للتعرف على هذا الفيلسوف من خلال مشروعنا الجديد #مجلس_الفلاسفة والذي يهدف إلى التعريف بأهم الفلاسفة الذين أثروا الحركة الفكرية عبر الزمن، ويقوم على رعايته وإختيار مادته الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي، ويعكف مبرمجو القرية الإلكترونية - أبوظبي حالياً على تطوير التطبيق ليكون متاحاً ومتوفراً على ITunes قريباً.

Monday, 10 July 2017

أجاب دمعي وما الداع



|| #واحة_المتنبي |- #محمد_أحمد_السويدي - #القرية_الإلكترونية ||
ندعوكم للاستمتاع إلى مقطوعة «أشكُو النّوَى» من قصيدة #المتنبي «أجاب دمعي وما الداعي سوى طلل» بصوت الفنان #عبدالمجيد_المجذوب
من مشروعنا #واحة_المتنبي الذي أسسه ويرعاه الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي

Sunday, 9 July 2017

محادثات مع غوته - تأليف: يوهان بيتر إيكرمان


بتكليف ورعاية من الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي ، قامت « #القرية_الإلكترونية » بترجمة يوميات من حياة شاعر ألمانيا الكبير "#جوته"، المعنونة بـــ «محادثات مع غوته»، من تأليف: «يوهان بيتر إيكرمان*»، وهي عبارة عن يوميّات كتبها "إيكرمان" عن السنوات الأخيرة من حياة «غوته Goethe»، وسوف نقوم بنشرها على حلقات تباعاً هنا في الصفحة نأمل أن تحوز إعجابكم.
---------
محادثات مع غوته - تأليف: يوهان بيتر إيكرمان
ترجمة من الألمانية للإنجليزية: «جون أوكسنفورد»
ترجمة من الإنجليزية: «عمار جمال»
-----
الجزء الرابع (2)
---------
ثم عرض لي غوته نقداً قصيراً، كان قد كتبه لمسرحية اللورد بايرون "قابيل"، قرأتُه باهتمام كبير.
قال غوته: "نحن نرى، كيف أثَّرت عقائد الكنيسة غير الملائمة على عقل حرَّ مثل بايرون، وكيف كافح خلال هذا المسرحية للتخلُّص من المذهب الذي أجبر عليه. لن يقوم رجال الدين الإنجليز بشكره، ولكنني سأفاجأ إذا لم يمضِ في معالجة موضوعات توجد في الكتاب المقدس وتملك أهمية مماثلة، وما إذا لم يتناول موضوعاً مثل تدمير سدوم وعمورة".
بعد هذه الملاحظات الأدبية، وجَّه غوته انتباهي إلى الفن التشكيلي، من خلال عرض جوهرة عتيقة، كان قد أعرب بالفعل عن إعجابه بها في اليوم السابق. كنتُ مسحوراً بمراقبة سذاجة التصميم. رأيتُ رجلاً يتناول وعاءً ثقيلاً من كتفه ليُقدّم شراباً لصبي. ولكن الصبي وجد أنَّ الوعاء يميل بزاوية غير مريحة بالنسبة له؛ وبالتالي الشراب لا ينسكب؛ وبينما هو يضع كلتا يديه على الوعاء، كان يتوجه بنظره صوب الرجل، في ما يبدو أنه يطلب منه إمالة الوعاء قليلاً أكثر نحوه. 
"الآن، ما رأيك؟"، قال غوته، "نحن الحديثون نشعر بما فيه الكفاية بجمال مثل هذا الدافع الطبيعي تماماً، الساذج تماماً؛ لدينا المعرفة والفكرة التي تُمكنَّنا من أداء هذا الأمر، لكننا لا نستطيع القيام بذلك؛ الفهم هو دائماً أمرٌ سامي، وهذه النعمة الساحرة مرغوبة دائماً". 
من ثمّ، أمعنّا النظر في ميدالية براندت برلين، التي تُمثِّل الشاب ثيسيوس وهو يلتقط أسلحة والده من أسفل الحجر. كان للموقف الكثير مما يستحق الثناء، ولكننا راينا أنَّ أطراف الجسد لا تُبرز الجهد الكافي الذي يُمكنها من رفع هذا الثقل. كما يبدو من الخطأ أن يحمل الشاب السلاح بإحدى يديه بينما يرفع الحجر بالأخرى؛ فوفقاً لطبيعة الأشياء، سيقوم بدءاً بدحرجة الحجر الثقيل جانباً، ومن ثم يلتقط الأسلحة. "على النقيض من ذلك"، قال غوته، "سأريك جوهرة عتيقة، حيث عالج القدماء الموضوع نفسه بطريقة مُغايرة".
نادى على ستادلمان لجلب صندوق يحتوي على مئات الجواهر العتيقة، التي أحضرها معه من روما، أثناء سفره لإيطاليا. حيث نظرتُ كيف عُولج الموضوع ذاته من قبل اليونانيين القدماء، وكيف كان مختلفاً! كان الشاب يضع جُلَّ قوته على الحجر، أيّ بما يساوي المهمة التي يرغب في القيام بها، وكذلك الوزن الذي كان بالفعل قد تمَّ التغلب عليه بوضوح، فقد أزيح الحجر عن موضعه، بحيث سيُلقى به في القريب على إحدى جوانبه. وكانت كُلّ القوى الجسدية للبطل الشاب مُوجَّهة إزاء الكتلة الثقيلة؛ عدا نظرته التي كانت مُثبَّتة على الأسلحة التي تقبع أسفل الحجر.
سُرِرنا بالحقيقة الطبيعية العظيمة لهذه المُعالجة.
قال غوته ضاحكاً، "يقول ماير دائماً ’ماذا لو لم يكن التفكير بهذه الصعوبة الشديدة‘، والأسوأ من ذلك هو أنَّ جميع سُبُل التفكير الموجودة في العالم لا تحملنا صوب الفِكر؛ يجب أن نكون على وفاق مع الطبيعة، بحيث تأتي الأفكار الجيّدة صوبنا مثل أطفال الله الأحرار، وهي تهتف، ’ها أنا ذي‘".
الأربعاء، 25 فبراير، 1824.
في هذا اليوم، أراني غوته قصيدتين شديدتي الروعة، ذاتيْ بعد أخلاقي كبير في توجههما، ولكن في دوافعهما العديدة تبدوان طبيعيتين وحقيقيتين دون تحفُّظ، وهي من النوع الذي يرتسم فيه العالم بصورة غير أخلاقية. ولهذا السبب، قال إنه سيحتفظ بهما لنفسه، ولا ينوي نشرهما.
قال غوته: "هل بإمكان الفكر والثقافة العالية أن يصبحا ملكاً للجميع، وهل يستطيع الشاعر اللعب بنزاهة؛ نعم يمكنه أن يكون دائماً على صواب تام، وإن لن يضطر إلى الخوف في إطلاق أفضل أفكاره. ولكن، مثلما هو الأمر دائماً، يجب أن يبقى دائمًا ضمن مستوى معين؛ يجب أن يتذكر أنَّ أعماله سوف تقع في أيدي مجتمع مختلط، وبالتالي يجب أن يأخذ الحيطة خشية الانفتاح الكبير الذي قد يسيء لغالبية الناس الطيبين. الوقت شيء غريب؛ هو طاغية غريب الأطوار، وفي كل قرن له وجهٌ مختلفٌ في كلّ ما يقوله ويفعله. حيث ليس بمقدورنا أن نتحدث، بالقدر الملائم، عن أشياء كان يسمح بها الإغريق القدماء؛ كما لا يستطيع إنجليز عام ( 1820) تحمُّل ما يناسب معاصري شكسبير المُفعمين بالحيوية؛ لذا، كان من الضرورة اللازمة أن نجد في الوقت الحاضر شيئاً على شاكلة كتاب "مسرحيات شكسبير للعائلات". 
"بالتالي"، قلتُ، "هناك الكثير أيضاً بخصوص الشكل. إحدى هاتين القصيدتين مكتوبة في أسلوب ونظم شعر القدماء، لذا ستكون أقل هجومية بكثير من الأخرى. نعم ستثير أجزاء معزولة منها الاستياء، ولكن سيكون بمقدور المُعالجة طرح الكثير من العظمة والكرامة على مُجمل العمل. بحيث يبدو وكأننا نسمع صوتاً عتيقاً شديد القوّة، وأننا نقفل عائدين إلى عصر الأبطال اليونانيين. أما القصيدة الأخرى، فهي تجري في أسلوب ونظم ميسر أريوستو، لذا هي أشدّ خطورة بكثير، فهي تتعلَّق بحدث يخصُّ حاضرنا، ومكتوبة بلغة حاضرنا، ولأنها تأتي فعلياً لتميط اللثام عن حاضرنا، فإنَّ السمات الخاصة بالجرأة تبدو أمضى جسارة بكثير". 
"أنت على حق"، قال غوته. "فالآثار الغامضة والكبيرة تنتجها أشكال شعرية مختلفة. إذا تم وضع مضمون مرثيات روميش في قياس مع أسلوب بايرون في 'دون خوان'، سوف يكون الأمر في مجمله شائنًا".
جاءتنا الصحف الفرنسية. كان غوته عظيم الاهتمام بحملة الفرنسيين العسكرية في إسبانيا تحت قيادة دوق بانجولم، والتي انتهت لتوها. "لا بد من أن أشيد بالبوربون على هذا التدبير"، قال غوته، "حيث لم يستولوا على العرش إلا بعد أن كسبوا الجيش، وهو الأمر الذي أنجز الآن. لذا يدين الجندي بولائه إلى ملكه؛ وذلك لأنه بسبب انتصارات الملك، وخيبة أمله في الحشد الإسباني الذي يرأسه عديدون، تعلَّم الفرق بين طاعة الواحد والكثرة. لقد حافظ الجيش على سمعته القديمة، وأظهر أنه يمتلك الشجاعة، ويمكنه القيام بالغزو دون نابليون".
ثم عاد غوته بأفكاره إلى الوراء صوب التاريخ، وتحدث بإسهاب عن الجيش البروسي أثناء حرب السنوات السبع، الذي اعتاد مع قائده فريدريك الكبير على النصر الدائم، ما أدى لأن يصير مستهتراً، لدرجة أن خسر، فيما بعد، الكثير من المعارك بسبب الزهو والثقة الزائدة. كانت كل التفاصيل الدقيقة حاضرة في ذهنه، فلم أملك سوى الإعجاب بذاكرته الممتازة.
"لقد كان لي أفضلية كبيرة بسبب أنني وُلِدتُ في وقت وقعت فيه أهم الأحداث التي أربكت العالم، والتي استمرت تحدث خلال حياتي الطويلة؛ فقد عاصرت أثناء حياتي حرب السنوات السبع، وانفصال أمريكا عن إنكلترا، والثورة الفرنسية، وجُلّ عصر نابليون، ثم سقوط ذلك البطل، والأحداث التي تلت ذلك. وبالتالي حصدتُ ثمرات وبصيرة تستحيل على الذين وُلدوا الآن وهم ملزمون بتعلُّم جميع هذه الأشياء من الكُتُب، التي لن يستوعبوها.
"لا أستطيع التنبؤ بما ستحمله لنا مُقبل السنوات؛ ولكن أخشى أننا لن نحصل على الراحة في القريب؛ إذ ليس مُقدَّراً لهذا العالم بلوغ الرضا؛ ليست العظمة شيئاً نحصده من سوء استخدام السلطة؛ الجماهير ليست على هذا النحو؛ فعلى أمل التحسُّن التدريجي، سوف ترضى بالحالة المُعتدلة. ولحين يعود بمقدورنا تجويد الطبيعة البشرية، علينا أيضاً توقُّع حالة مثالية للأشياء؛ ولكن، والحال كما هو عليه، سيكون هناك تذبذُب دائم هنا وهناك؛ إذ يجب على جزء أن يعاني في حين يحصل الآخر على السكينة، وستواصل الحسد والأنانية أداء واجبهما مثل شياطين سيئة، وسيستمر النزاع الحزبي بلا نهاية.
"الطريقة الأكثر معقولية هي أن يتبع كل شخص مهنته الخاصة التي وُلِدَ لأجلها، والتي تعلَّمها، وتجنُّب إعاقة الآخرين عن اتباع مهنتهم. دع صانع الأحذية يلتزم بقوالبه، والفلاح بمحراثه، واسمحوا للملك أن يعرف كيف يحكم؛ فهذا أيضاً من الأعمال التي يجب تعلُّمها، والتي لا يجب على من لا يفقه فيها حشر أنفه".
قال غوته في معرض عودته إلى الصحف الفرنسية: "يمكن للليبراليين أن يتكلموا، فعندما يكونون منطقيين، نودُّ سماعهم؛ أما الملكيون الذين في يدهم السلطة التنفيذية- فيجب عليهم القيام بشيء. قد يكون بمقدورهم تسيير الجيوش، وقطع الرؤوس وشنق الناس- كل هذا لا بأس به؛ أما مهاجمة الآراء، وتبرير تدابيرهم الخاصة بقمع المطبوعات العامة، فلا يحقُّ لهم. فإذا كان للملوك شعبية، ربما عليهم أن يدلوا بدلوهم في الكلام.
استمر قائلاً: "بالنسبة لي، كنتُ دائماً ذا نزعة ملكية. تركتُ للآخرين الثرثرة، وفعلتُ ما رأيتُه مناسباً. لقد فهمتُ سبيلي، وعرفتُ هدفي. وإذا ارتكبتُ خطأ باعتباري فردًا، يمكنني إصلاحه بصورة جيدة؛ ولكن في حال اشتركتُ في الخطأ مع ثلاثة أو أربعة آخرين، سيكون من المستحيل النجاح في إصلاحه، فحيث يوجد كثيرون توجد العديد من الآراء".
كان غوته في حالة ممتازة في هذا اليوم. وأراني مجموعة السيدة شبيجل الأدبية، التي نشر ضمنها بعض الأشعار فائقة الجمال. حيث تُرِكت له مساحة خالية في المختارات لفترة استمرت سنتين، وكان فرحاً في قدرته على الإيفاء بهذا الوعد القديم. بعد أن قرأتُ "قصيدة للسيدة شبيجل". تصفحَّتً أوراق الكتاب، الذي ضمَّ العديد من الأسماء المُميّزة. في الصفحة التالية كانت قصيدة للشاعر تيدجه، كتبها بنفس روح وأسلوب عمله "أورانيا". وقال غوته: "أثناء نوبة حماسية، كنتُ على وشك كتابة بعض الأبيات أسفل تلك؛ ولكنني سعيد لعدم القيام بذلك. لم تكن هذه المرة الأولى التي استخدمتُ فيها عبارات طائشة، نفَّرتْ أناساً طيبين، وأفسدتُ تأثير أفضل أعمالي.
"ومع ذلك"، واصل غوته، "اضطررتُ إلى تحمُّل الكثير من قصيدة تيدجه 'أورانيا'؛ ففي تلك الفترة، لم يكن من شيء يتمُّ التغنيّ به أو التلفُّظ به أكثر من قصيدة ’أورانيا’. أينما ذهبتْ، ستجد 'أورانيا' على الطاولة. كانت 'أورانيا' والخلود موضوعا جميع المحادثات. بأي حال من الأحوال، أودّ الاستغناء عن سعادة الاعتقاد في وجود مستقبل مُشرق؛ في الواقع، سأشارك لورينزو دي ميديسي، في قوله، إنَّ من ماتوا في هذه الحياة لا يأملون في أي حياة أخرى. ولكن هذه الأمور غير المفهومة تكمن في مكان بعيد جداً من أن تكون موضوعاً للتدبُّر اليومي، والتأمل الذي يُشتِّت الفكر. اسمحوا لمن يؤمن بالخلود أن يستمتع بسعادته في صمت، فهو لا يملك مُبرراً لإعطاء نفسه مكانة أسمى من الآخرين. قادتني ’أورانيا‘ تيدجه إلى ملاحظة أنَّ التقوى، مثل النبالة، لها أرستقراطيوها. فقد قابلتُ نساء غبيبات، ممَّن طمأنَّ أنفسهن بالاعتقاد، مع تيدجه، في الخلود، واضطررتُ لأن أكون موضع كثير من الاستجواب الكئيب حول هذه النقطة. فقد كانوا محبطين من قولي إنني سأكون غاية السرور، بعد انتهاء هذه الحياة، إذا كنا مُباركين بحياة أخرى، فقط أتمنى ألَّا اضطرَّ في ما يلي ملاقاة واحدٍ من أولئك الذين كانوا يعتقدون في الخلود في حياتنا هذي. حيث سيتوجَّبُ عليّ أن أكون معذباً! إذ من شأن الورعين الاحتشاد من حولي، والقول: "ألم نكن على حق؟ ألم نتوقع ذلك؟ ألم يحدث الأمر مثلما أخبرنا؟". وهكذا، سيكون هنالك ملل لا متناهٍ حتى في العالم الآخر.
"هذا الانشغال بأفكار الخلود"، استمر غوته في الحديث، "هو من نصيب علِّية القوم، وخاصة السيّدات، اللائي ليس لديهنَّ ما يفعلنه. أمّا الرجل القادر، الذي يملك شيئاً منتظماً للقيام به في هذه الحياة، والذي ينبغي عليه الكدّ والكفاح والإنتاج يوماً بعد يوم، فهو يترك مستقبلاً في هذا العالم ذاته، ويكون نشطاً ومفيداً في هذا العالم. هذه الخواطر عن الخلود هي جيّدة لمن لم يحققوا نجاحاً كبيراً في هذه الحياة الدنيا؛ وأودُّ المراهنة أنه إذا كان تيدجه الصالح قد تمتَّع بمصير أفضل، لكان امتلكَ أفكاراً أفضل بالطريقة نفسها".

Saturday, 8 July 2017

أناكساغوراس - anaxagoras


 

|| #مجلس_الفلاسفة || #محمد_أحمد_السويدي
ندعوكم للتعرف على هذا الفيلسوف من خلال مشروعنا الجديد #مجلس_الفلاسفة والذي يهدف إلى التعريف بأهم الفلاسفة الذين أثروا الحركة الفكرية عبر الزمن، ويقوم على رعايته وإختيار مادته الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي، ويعكف مبرمجو القرية الإلكترونية - أبوظبي حالياً على تطوير التطبيق ليكون متاحاً ومتوفراً على ITunes قريباً.
#anaxagoras

Friday, 7 July 2017

إن لم يكن معه شعر أبيه، فمعه ظرف أبيه


«إن لم يكن معه شعر أبيه، فمعه ظرف أبيه»
من كنوزنا التراثية .. ندعوكم لقراءة هذه الحكاية من #كتاب_أخبار_أبي_تمام_للصولي، تأتيكم ضمن زاوية متجددة يختارها الشاعر محمد السويدي لعشاق الكتب والمعرفة نروي لكم فيها حكاية وقصة من مكتبتنا #الوراق www.alwaraq.net
مما جاء في كتاب أخبار أبي تمام للصولي، قال:حدثني أحمد بن إسماعيل قال، حدثني أبو سهل الرازي قال:
«لما ولي "محمد بن طاهرٍ" #خراسان، دخل الناس لتهنئته، فكان فيهم تمام بن أبي تمام الطائي فأنشده:
هنَّـــاكَ رَبُّ الـــنـــاسِ هَـــنَّـــاكـــــــا *** ما مِنْ جزَيلِ المُـلْـكِ أعْـطَـاكـاَ
قَرَّتْ بِما أُعطيِتَ يا ذَا الحِـــــــــــجَي ***والـــبَـــاسِ والإنْـــعـامِ عَـيْناكـاَ
أَشْـرقَـــتِ الأَرضُ بِـــمـــا نِـــلـــتَـــهُ *** وَأَوْرقَ الـــعُـــودُ لِـــنَجْــواكـاَ
فاستضعفت الجماعة شعره (يعني لم يعجبهم) وقالوا: يا بعد ما بينه وبين أبيه! .. فقال محمد بن طاهر (الأمير) لعبد الله بن إسحاق، وكان يعرفه الناس وهو على أمره: قل لبعض شعرائنا: أجبه. 
فغمز رجلا في المجلس، فأقبل على تمامٍ فقال:
حيَّاكَ ربُّ الـــنـــاسِ حـــيَّاكـــــا ** إِنَّ الـذي أمَّـلْـتَ أخْــطـــــاكــــا
مَدحْـتَ خِـرْقـاً مُـنْـهـبـاً مــالَــــهُ ** ولَـوْ رأى مـدْحـــاً لَـــواسَـــاكــا
فهـاك إِنْ شِـئْتَ بـهـا مِـــدْحَــــةً ** مِثلَ الذي أَعْطَيْتَ أعْطَــــــــاكا
فقال تمام: أعز الله الأمير، إن الشعر بالشعر رباً، فاجعل بينهما رضخاً من دراهم حتى يحل لي ولك!
فضحك (الأمير) وقال: إن لم يكن معه شعر أبيه، فإن معه ظرف أبيه، أعطوه ثلاثة آلاف درهم ..
فقال عبد الله بن إسحاق: ولقول أبيه في الأمير عبد الله بن طاهرٍ:
أَمَطْلِعَ الشَّمسِ تَنْوِي أنْ تَؤُمَّ بنا *** فقُلتُ: كلاَّ، ولكنْ مطْلِعَ الجُـودِ
ثلاث آلافٍ أخرى..
فقال (الأمير) : ويعطي ذلك.
___________________
*لمحبي الإطلاع والمناقشة يمكنكم اقتناء كنوز مكتبتنا الوراق من خلال تحميل تطبيقا (الوارق) مجاناً على هواتفكم النقالة والأجهزة اللوحية أيفون وآيباد. من خلال: http://alwaraq.electronicvillage.org/
كما يمكن لمتصفحي الانترنت الوصول إلى مكتبة الوراق الكاملة عبر موقعنا http://www.alwaraq.net

Thursday, 6 July 2017

أشكُو النّوَى



|| #واحة_المتنبي |- #محمد_أحمد_السويدي - #القرية_الإلكترونية ||
ندعوكم للاستمتاع إلى مقطوعة «أشكُو النّوَى» من قصيدة #المتنبي «أجاب دمعي وما الداعي سوى طلل» بصوت الفنان #عبدالمجيد_المجذوب
من مشروعنا #واحة_المتنبي الذي أسسه ويرعاه الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي

الأمير يعطي خاتمه لأبي تمام


«الأمير يعطي خاتمه لأبي تمام»
من كنوزنا التراثية .. ندعوكم لقراءة هذه الحكاية من #كتاب_أخبار_أبي_تمام_للصولي، تأتيكم ضمن زاوية متجددة يختارها الشاعر محمد السويدي لعشاق الكتب والمعرفة نروي لكم فيها حكاية وقصة من مكتبتنا #الوراق www.alwaraq.net
مما جاء في كتاب أخبار أبي تمام للصولي: حدثنا أبو عبد الله محمد بن موسى الرازي قال، حدثني محمد بن إسحاق الختلي، وكان يتوكل لعبد الله بن طاهر، قال:
«لما قدم أبو تمامٍ على عبد الله بن طاهر أمر له بشيءٍ لم يرضه ففرقه، فغضب عليه لاستقلاله ما أعطاه وتفريقه إياه، فشكا أبو تمام ذلك إلى أبي العميثل شاعر آل طاهر وأخص الناس بهم، فدخل على عبد الله بن طاهر فقال له: أيها الأمير، أتغضب على من حمل إليك أمله من العراق، وكد فيك جسمه وفكره، ومن يقول فيك:
يقُولُ في قُومَسٍ صَحْبي وَقدْ أَخَــــذَتْ *** مِنَّا السُّرَى وخُـطَـى الـمَـهْـرِيَّةِ الـقُـودِ
أَمَطْلِـعَ الـشّـمْـسِ تَـنْـوِي أَنْ تَـؤُمَّ بـنَـا *** فَقُـلـتُ: كـلاّ، ولـكـنْ مَـطْـلِـعَ الـجُــودِ
قال: فدعا به ونادمه يومه ذلك، وخلع عليه، ووهب له ألف دينار وأعطاه خاتما كان في يده له قدر.
___________________
*لمحبي الإطلاع والمناقشة يمكنكم اقتناء كنوز مكتبتنا الوراق من خلال تحميل تطبيقا (الوارق) مجاناً على هواتفكم النقالة والأجهزة اللوحية أيفون وآيباد. من خلال: http://alwaraq.electronicvillage.org/
كما يمكن لمتصفحي الانترنت الوصول إلى مكتبة الوراق الكاملة عبر موقعنا http://www.alwaraq.net

Wednesday, 5 July 2017

محادثات مع غوته


بتكليف ورعاية من الشاعر الإماراتي #محمد_أحمد_السويدي ، قامت « #القرية_الإلكترونية » بترجمة يوميات من حياة شاعر ألمانيا الكبير "#جوته"، المعنونة بـــ «محادثات مع غوته»، من تأليف: «يوهان بيتر إيكرمان*»، وهي عبارة عن يوميّات كتبها "إيكرمان" عن السنوات الأخيرة من حياة «غوته Goethe»، وسوف نقوم بنشرها على حلقات تباعاً هنا في الصفحة نأمل أن تحوز إعجابكم.
---------
محادثات مع غوته - تأليف: يوهان بيتر إيكرمان
ترجمة من الألمانية للإنجليزية: «جون أوكسنفورد»
ترجمة من الإنجليزية: «عمار جمال»
-----
الجزء الرابع
---------
الثلاثاء، 27 يناير، 1824.
تحدث جوته معي عن الاستمرار في كتابة مذكراته، التي تشغل وقته وجهده في الوقت الحالي. وأورد ملاحظة بخصوص أنَّ الفترة الأخيرة من حياته لن تروي بمثل الدقة التي سرد فيها أزمنة الشباب في مذكراته التي جاءت بعنوان "من حياتي: الشعر والحقيقة". وقال: "عليّ مُعالجة هذه الفترة في وقت لاحق بصورة أكثر بأسلوب سجلات الأحداث: بحيث تظهر أفعالي نحو الخارج أكثر من حياتي الداخلية. إنَّ الجزء الأهم من حياة الفرد هو ذلك الخاص بتطوره الذاتي، وقد لخَّصتها في مجلدات مفصلة في "من حياتي: الشعر والحقيقة". بعدها يبدأ الصراع مع العالم، والتي تثير الاهتمام فقط في نتائجها.
"ثم ما هي حياة المثقف الألماني؟ فما قد يكون جيداً بالفعل في حالتي لا يمكنني مشاركته، وما يمكن مُشاركته لا يستحق العناء. إلى جانب ذلك، أين يوجد المُستمعون الذين قد يشعر المرء معهم بالرضا؟
"عندما أعود إلى الفترات الأولى والوسطى من حياتي، والآن في سن الشيخوخة، أفكّر في عدد قليل من أولئك الذين قضوا معي الطفولة، ودائماً أفكّر في الإقامة الصيفية في أماكن الاستحمام. عند وصولك، يمكنك خلق تعارف وأصدقاء من أولئك الموجودين بالفعل في المكان منذ حين، والذين سيغادرون في غضون أسابيع قليلة. الخسارة مؤلمة. ثم تتحول إلى الجيل الثاني، الذي تعيش معه فترة جيدة، وتكون أكثر حميميّة. ولكن هذا الجيل يمضي أيضاً، ويتركنا وحيدين مع الجيل الثالث، الذي يأتي في اللحظة التي نقرر فيها الذهاب، والذي ليس لدينا أمرٌ ذو شأن يجمعنا معه.
"لقد سبق أن كنتُ ممن يبتسم لهم الحظ، حيث لم أشك أو أجد خطأ ضمن مسار حياتي. ولكن في الحقيقة، لم يكن هناك سوى الكدح والرعاية، ويمكنني القول إنه خلال سنوات حياتي السبعين لم أملك شهراً من الراحة الحقيقية، لقد كانت حياتي مثل حجرٍ يتدحرج باستمرار، حيث كان عليّ دائماً النهوض من جديد. سوف أقدّمُ ملاحظات واضحة عما أقوله الآن في سجل أحداث حياتي الذي أقوم بتدوينه. فقد كانت الادعاءات المتعلقة بنشاطي، من الداخل أو الخارج، كثيرة جداً.
"كانت سعادتي الحقيقية تكمن في تأمل الشعر وإنتاجه. ولكن كيف كانت ظروفي الخارجية تشوشه، وتحدّ منه، وتعيقه! لو تمكنتُ من الامتناع عن الحياة العامة، والعيش أكثر في العزلة، كنتُ بالضرورة سأكون أكثر سعادة، وكنتُ لأنجز كشاعر أكثر مما قمتُ به بكثير. ولكن، بعد فترة وجيزة من كتابة مسرحية "غوتس فون برليشنغن" ورواية "آلام فرتر"، تحقَّقتْ لي الحكمة القائلة- ’إذا فعلت أي شيء من أجل العالم، سوف تحذر بشدة من فعل ذلك لمرة ثانية‘. 
"إنَّ الشُهرة واسعة الانتشار، والمكانة السامية في الحياة، هي أشياء جيّدة، ولكن، بالنسبة لمكانتي الاجتماعية وشهرتي، ما زلتُ مضطراً إلى أن أكون صامتاً حيال رأيي في الآخرين، ولا يجوز لي القيام بإطلاق إساءة. لن يكون هذا سوى أمرٍ مُثبطٍ للهمم، إن كان يعني أنني لا أملك أفضلية تعلُّم أفكار الآخرين دون أن يكونوا قادرين على تعلُّم أفكاري".
الأحد، 15 فبراير، 1824.
هذا المساء دعاني غوته لممارسة المشي قبل تناول وجبة الغداء. وعندما دخلتُ الغرفة وجدتُه يتناول وجبة الإفطار: بدا سعيداً وفي حالة ممتازة.
"لقد حظيتُ بزيارة ممتعة"، قال مبتهجاً. "قبل قليل كان معي شابٌ واعدٌ من ويستفاليا، اسمه ماير، يكتب قصائد تنبيء بآمال عالية، إذ حقّق تقدماً لا يُصدَّق وهو لا زال في سنّ الثامنة عشر.
"سعيدٌ أنا"، واصل حديثه مبتسماً "، إذ لستُ في عمر الثامنة عشر الآن. عندما كنتُ في الثامنة عشرة، كانت ألمانيا في سن المراهقة أيضاً، وكان يمكنك القيام بإنجاز شيٍء ما. أما الآن، فقد يتطلب الأمر صفقة كبيرة، وفي الوقت نفسه يتم حظر كل سبيل.
"ألمانيا نفسها تقف عالية جداً في كل جانب منها، حيث بشق الأنفس نملك قدرة دراسة كل ما أنجزته؛ والآن يجب أن نكون يونانيين ولاتينيين، وإنجليزًا وفرنسيين ضمن مساومة جامعة. ليس هذا فحسب، فلدى البعض ولع مجنون في الإشارة إلى الشرق أيضاً؛ وبالتأكيد هذا يكفي لإرباك عقل كًلّ شاب!
"ومن باب المواساة، جعلتُه يرى تمثال رأس الألهة جونو الهائل، كعلامة على ضرورة تمسُّكه بالإغريق، والعثور على السلوى هناك. إنه شاب جيّد، وإذا استطاع الاعتناء ونجح في عدم تبديد طاقاته، فسيكون له شأن. ومع ذلك، كما قلتُ من قبل، أشكر السماء أنني لست يافعاً في هذا الزمن الذي بلغ اكتماله. لم أكن لاستطع البقاء هنا. وحتى في حال لجأت إلى أمريكا، فسأكون قد تأخرتُ كثيراً، إذ لا وجود لكثير من الضوء حتى هناك".
الأحد، 22 فبراير، 1824.
تناولتُ وجبة العشاء مع غوته وابنه. قصّ علينا هذا الأخير بعض القصص الشيِّقة عن الفترة التي قضاها طالباً في هايدلبرغ. حيث كان يقضي كثيرًا من أوقات إجازته مع أصدقائه في رحلة على طول نهر الراين، وسرد لنا على وجه الخصوص عن ذكرى عزيزة مع صاحب منزل، قضى في منزله وعشرة طلاب آخرين إحدى الليالي، حيث قدَّم لهم النبيذ مجاناً، فقط لمجرد أنه شاركهم بهجة حفل طلابي لتناول الكحول "commerz".
بعد العشاء، عرض علينا غوته بعض الرسومات الملونة لمناظر إيطالية، وخاصة من شمال إيطاليا، مع الجبال السويسرية المجاورة، وبحيرة لاغو ماغيور. كانت الجزر البوروميانية تنعكس على صفحة الماء. وبالقرب من الشاطئ توجد قوارب وأدوات صيد الأسماك، مما دفع غوته إلى القول إنَّ هذه هي البحيرة المذكورة في روايته "سنوات تجوال فلهلم". في الشمال الغربي، ناحية مونتي روزا، وقفت التلال المتاخمة للبحيرة في شكل كتل كثيفة سوداء مع مسحة زرقاء خفيفة، مثلما نراها في الوقت الذي يتلو غروب الشمس مباشرة.
أبديتُ رأيي، أنه بالنسبة لي، أنا الذي وُلِدتُ في السهول، فإنَّ المهابة الكالحة لهذه الكُتَل وَلَّدت لدي شعوراً بعدم الارتياح، وأنني لا أرغب أبداً في استكشاف مثل هذه الخبايا البريّة.
"هذا الشعور هو أمرٌ طبيعي"، قال غوته. "إنها الحالة الوحيدة المناسبة للإنسان الذي ولد ضمنها ومن أجلها. كُلّ من لا تدفعه الأشياء العُظمي للسفر، سيكون أكثر سعادة بكثير في المنزل. في البداية، لم تترك سويسرا انطباعاً كبيراً لديَّ، بل جعلتّني مشوشاً ومضطرباً. فقط بعد زيارات متكررة- فقط بعد سنوات، عندما زرتُ هذه الجبال لمجرَّد دراسة معادنها- تمكَّنتُ من الشعور بالراحة فيها".
نظرنا بعد ذلك، في سلسلة طويلة من الصفائح النحاسية، للوحات فنانين حديثين في واحدة من صالات العرض الفرنسية. كانت الابتكارات التي تطرحها هذه اللوحات تشترك تقريباً في أنها ركيكة، ومن بين الأربعين قطعة، وجدنا بالكاد أربعة أو خمسة جيدة. مثل فتاة تُملي رسالة حُبّ؛ امرأة في منزل إيجار، لن يتخذه أحد للسكنى. "اصطياد سمك"؛ "وموسيقيين يقفون قبالة لوحة مادونا. لم تكن المناظر الطبيعية المرسومة بأسلوب نيكولا بوسان سيئة: وعند تمعُّنه في هذه المناظر، قال غوته " لقد أخذ هؤلاء الفنانون فكرة عامة عن مناظر بوسان الطبيعية، واشتغلوا عليها".
لا يمكننا وسم صورهم بالجيدة أو السيئة: فهي ليست سيئة، حيث، من خلال النظر لكل جزء، يمكنك التقاط لمحات من نموذج ممتاز. ولكن، لا يمكنك الجزم بجودتها، لأنَّ الفنانين يريدون عادة الميزة الشخصية الكبيرة من فنّ بوسان. وهذا يشابه ما يحدث بين الشعراء، حيث، على سبيل المثال، يوجد أولئك الذين من شأنهم خلق بنية غاية السوء على نمط شكسبير الجليل". 
انتهينا، بعد الدراسة والتحدُّث لفترة طويلة، بتمثال روخ لغوته، الذي صنعه لأجل مدينة فرانكفورت.
الثلاثاء، 24 فبراير، 1824
ذهبتُ إلى غوته في تمام الساعة الواحدة من نهار هذا اليوم. حيث أراني بعض المخطوطات التي كان قد كتبها للعدد الأول من المجلد الخامس من "عن الفن والعصور القديمة". ووجدتُ أنه كتب تذييلاً لكتابتي النقدية عن "باريا الألمانية"، في إشارة إلى كل من المأساة الفرنسية وثلاثيته الغنائية، وبهذا كان الموضوع، إلى حد ما، مُكتملًا.
"لقد كنتَ على حق تماماً"، قال غوته: "للاستفادة من فرصة كتاباتك النقدية، في التعرّف على المسائل الهندية، طالما، في النهاية، نحن نحتفظ من دراستنا فقط بتلك التي نعمل على تطبيقها عملياً".
وافقتُه الرأي، وقلتُ إنني قد خضتُ هذه التجربة في الجامعة، حيث بين كُلّ ما قيل في المحاضرات، كنتُ قد احتفظتُ فقط، بقدر استطاعتي، من خلال ميل طبيعتي، بما يملك تطبيق عملي. وعلى العكس من ذلك، كنتُ قد نسيتُ تماماً كل ما كنتُ غير قادر على اخضاعه للممارسة. ''سمعتُ محاضرات هيرين حول التاريخ القديم والحديث، وحالياً أجهل كلّ ما له علاقة بخصوص هذه المسألة. ولكن إذا قمتُ بدراسة فترة من التاريخ من أجل علاجها درامياً، فما أتعلمه سيبقى محفوظاً في أمان إلى الأبد".
قال غوته: "إنَّ الأكاديميات تُقدِّم الكثير من الأشياء، والكثير جداً منها لا جدوى منه. ثم يطيل الأساتذة، كُلّ من ناحيته، كثيراً في موضوعه- إلى ما هو أبعد من رغبة سامعيهم. في السابق، كانت محاضرات الكيمياء وعلم النبات تنتمي إلى دراسة الطب، بحيث كان بإمكان الطبيب الاحاطة بها. أما الآن، أصبح كلاهما شديد الاتساع، إذ يتطلب كُلّ واحد منهما حياة؛ ولكن لازالت معرفتهما متوقعة من قبل الطبيب. لا شيء يمكن أن يُثمر من هذا؛ يجب إهمال شيء واحد ونسيانه من أجل الآخر. والحكيم هو من يضع جانباً كل الادعاءات التي قد تُبدِّد انتباهه، ويقتصر على فرع واحد، ويتفوق فيه".
يتبع....
________________
*«يوهان بيتر إيكرمان» Johann Peter Eckermann 1792-1854: عمل كأمين خاص لجوته في الفترة الأخيرة من حياة الأخير. وسرعان ما أصبح كتابه محادثات مع غوته، ذو شعبية تخطت الحدود الألمانية، ولعب دوراً مهما في إحياء الاهتمام والتقدير لأعمال جوته في وقت لاحق.